منوعات

إطلاق كبسولة فضاء من ولاية فيرجينيا الأمريكية

انطلق صاروخ صنعته شركة الفضاء الأمريكية "نورثروب جرومان" اليوم في مهمة تهدف إلى نقل آلاف الكيلوجرامات من الإمدادات وعينات لإجراء تجارب عليها لرواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية.
وقالت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) إنه تم إطلاق صاروخ أنتاريس من موقع تابع للوكالة في جزيرة والوبس بولاية فرجينيا الساعة 0959 صباحا (1359 بتوقيت جرينتش). وبعد دقائق، وضع الصاروخ كبسولة الفضاء سيجنيس في المدار ، ليرسلها إلى محطة الفضاء الدولية بـحمولة 3700 كيلوجرام من عينات التجارب العلمية والأجهزة والإمدادات.
ومن المقرر أن تصل الكبسولة سيجنيس إلى محطة الفضاء بعد غد الاثنين في حوالي الساعة 0410 صباحًا (0910 بتوقيت جرينتش). وتم تكليف رائدة الفضاء العاملة بوكالة ناسا جيسيكا ماير بإمساك الكبسولة باستخدام الذراع الآلية للمحطة الفضائية بدعم من زميلتها رائدة الفضاء العاملة بوكالة ناسا كريستينا كوك.
وتأتي هذه المهمة في إطار عقد خدمات إعادة التزويد التجاري لشركة نورثروب جرومان مع وكالة ناسا. وقالت الشركة أمس الجمعة إنها استخدمت طريقة تحميل جديدة تسمح بوضع عينات لتجارب علمية عاجلة على الكبسولة سيجنيس قبل 24 ساعة فقط من الإقلاع.
وبعض المواد الموجودة على متن الكبسولة تم وضعها لدعم تجربة نمو مواد في بيئة تنخفض فيها الجاذبية إلى حد كبير. ويمكن أن يساعد البحث في تطوير المواد التي قد تكون بمثابة العناصر الأساسية للتطبيقات على الأرض وفي الفضاء لإنتاج الأطعمة والأدوية والأجهزة الإلكترونية.
وقالت ناسا إن هناك تجارب أخرى مصممة لتحليل عوامل شيخوخة شرايين رواد الفضاء واختبار الاستجابة المناعية لرواد الفضاء في الفضاء.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات