«الإسكان» لـ"الاقتصادية" : 1.2 مليون مواطن في قوائم الانتظار

تأتي الخطوات التي تجريها وزارة الإسكان متوافقة مع توجه الدولة في "رؤية 2030" عبر إيجاد حلول تمويلية مبتكرة.

أبلغ "الاقتصادية" مسؤول في وزارة الإسكان، أن الوزارة والصندوق العقاري يعكفان على إنهاء كامل قوائم الانتظار والمقدرة ب 1,2 مليون خلال 7 سنوات بدلا من الانتظار لفترة تزيد عن 15 عاما . وقال محمد بن صالح الغنيم المشرف على إدارة العلاقات العامة والإعلام، أن هذا متوافق مع توجه الدولة في الرؤية 2030 م بإيجاد حلول تمويلية مبتكرة وبتفعيل المشاركة مع القطاع الخاص، والذي يتميز بعدد كبير من الفروع يغطي جميع مدن ومحافظات المملكة كما يتميز بجودة الخدمات المقدمة وسرعة الحصول عليها. وأضاف الغنيم، أن هذا الأمر سيصب في تحقيق الهدف الاستراتيجي للوزارة في رفع نسبة التملك من 47% الى 52%، إضافة إلى أن هذه الطريقة تساهم في حفظ المال العام وتحسين فاعلية وكفاءة استغلاله بعدل وشفافية مع التركيز على الأسر الأشد حاجة أسوة بالممارسات العالمية. كما ستؤدي الى منح تمويلات متوافقة مع الشريعة الإسلامية بضوابط تمويل تتماشى مع أفضل الممارسات المتبعة في القطاع المصرفي بما يضمن استقرار وسلامة النظام المالي والمصرفي. وكانت وزارة الإسكان قد قالت لـ "الاقتصادية" في وقت سابق، أن الوزارة تتجه إلى تبني معالجات جديدة ليسير العمل في برنامج "أرض وقرض" لمستحقي الدعم السكني، حيث تعكف حاليا من خلال ذراعها التمويلية صندوق التنمية العقارية بإبرام اتفاقيات مع المصارف وشركات التمويل العقاري، التي على إثرها سيتم تقديم التمويل العقاري لمستحقي الدعم - ومن ضمن ذلك مشروع الرياض (أرض وقرض) . وأوضحت، إن القطاع الخاص سيقوم بعملية التمويل على أن يقوم الصندوق بتحمل كل أو جزء من أعباء هذه التمويلات عن المستحقين كل بحسب الشريحة أو النطاق الذي ينتمي له، إذ سيتم تحمل كامل أعباء التمويل عن ذوي الدخل المنخفض وسيكون قرضا حسنا، بينما يقل الدعم كلما زاد الدخل، وسيتم الإعلان عن آلية الدعم خلال الفترة القريبة المقبلة. وأكدت الوزارة، أنها بصدد توقيع أكثر من 15 مذكرة تفاهم جديدة مع مطورين محليين، وذلك لإنشاء أكثر من 40 ألف وحدة سكنية تراوح أسعارها بين 250 و 650 ألف ريـال للوحدة، مشيرا إلى أن هذه الوحدات لا علاقة لها بمشاريع الوزارة على أراضيها التي ستقوم على مبدأ الشراكة مع القطاع الخاص. وبينت، أن المنتجات السكنية ستكون على الأراضي الخاصة بالمطورين وتشمل شققا سكنية بمساحات مختلفة، تاون هاوس، وفلل، والأغلبية هي تاون هاوس، لافتا إلى أن التركيز سيكون على المناطق الرئيسة (الرياض، الغربية والشرقية) .
إنشرها

أضف تعليق