منوعات

«السياحة» تكرم شخصيات وجهات داعمة لأنشتطها خلال لقائها السنوي

كرمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في لقائها السنوي الذي عقدته الأربعاء الماضي في قصر الثقافة في الرياض، عدداً من الشخصيات والجهات الحكومية والشركات الوطنية والأفراد الذين أسهموا في دعم الهيئة والسياحة الوطنية ومشاريع وبرامج التنمية السياحية والتراث الوطني في مناطقة. سلم الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، والدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ رئيس مجلس الشورى ضيف اللقاء السنوي للهيئة، دروع التكريم. وكرمت الهيئة هذا العام عددا من الجهات الحكومية على رأسها مجلس الشورى لدعمه الهيئة من خلال ما يقدمه من مشاريع وأنظمة وقرارات كان لها دور فاعل ومؤثر في اختصاصات الهيئة، دارة الملك عبدالعزيز تقديراً لدورها المهم في الجانب التاريخي والوطني، هيئة الخبراء في مجلس الوزراء لمشاركتها في تطوير البنية التنظيمية والنظامية للسياحة والتراث الوطني، وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد نظير جهودها فيما يتعلق بالمحافظة والاعتناء بالمساجد التاريخية وتعاونها مع الهيئة في مجالات مواقع التاريخ الإسلامي. كما كرمت الهيئة وزارة العمل لإسهامها في برامج التدريب اللازمة لتهيئة طالبي العمل، والعمل مع الهيئة على "البرنامج التنفيذي لتوطين الوظائف في قطاع السياحة والتراث الوطني"، وزارة الخارجية لجهودها في دعم عديد من الفعاليات، ولا سيما معرض روائع الآثار الذي أقيم في عديد من الدول الأوروبية والمدن الأمريكية، وزارة النقل نظير جهودها في خدمة القطاع السياحي من خلال الشركة السعودية للنقل الجماعي (سابتكو)، هيئة الاستثمار تقديراً لدورها في تشكيل لجنة مع الهيئة لدراسة الحوافز المقدمة للمستثمر الأجنبي في المجال السياحي والتنسيق المشترك لوضع لائحة منظمة للاستثمار في الوجهات السياحية الكبرى. وكرمت السياحة كذلك وكالة الأنباء السعودية للجهود التي تقوم بها الوكالة في دعم الهيئة وخدمة السياحة والتراث الوطني إعلامياً، شركة أرامكو تقديراً لجهودها في التعريف بالبعد الحضاري للسعودية والتعاون في مجال استعادة الآثار، الإدارة العامة للأخبار في هيئة الإذاعة والتلفزيون لإسهامها الفاعل في دعم الهيئة إعلامياً وإنتاج برامج إعلامية للتوعية، قناة الثقافية لدورها في دعم الهيئة إعلامياً.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات