أخبار

أحد المستفيدين من برنامج المناصحة: جهات إقليمية هدفت لاستغلالنا لضرب أمن السعودية

كشف أحد المستفيدين من برنامج المناصحة، بأنه عندما غادر المملكة متوجها إلى اليمن، للذهاب إلى افغانستان، شعر بأن عملية تهريبه لليمن، كانت عليها علامات استفهام كبيرة، وأن جهات اقليمية قد تكون لها يد في هذه العملية. جاء ذلك في الحلقة الثامنة من برنامج همومنا الذي يبث على القناة الأولى في تلفزيون المملكة العربية السعودية مساء يوم غد الأثنين. وأوضح بأن علامات الإستفهام هذه تأكدت بعدما وجد دوراً كبيراً لبعض الحوثيين، في تسهيل عملية الهروب والاستضافة، والاقامة، والتدريب على السلاح والمتفجرات والاغتيالات، مؤكداً أنهم وخلال فترة التدريب تلك خضعوا لعملية غسيل مخ، فبدلاً من الذهاب إلى افغانستان، كانت التعبئة تجري ضد المملكة، وتوجيه اتهامات باطلة لها، وقال إنه شعر حينها بأن الهدف هو اعادتهم للعبث بالأمن الداخلي للمملكة. يشارك في هذه الحلقة وكيل جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لشؤون المعاهد العلمية وعضو لجان المناصحة الدكتور إبراهيم بن محمد الميمن، والدكتور إبراهيم المشيقح.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار