الخطاب الثقافي السعودي محور نقاش أدباء الحوار الوطني

الخطاب الثقافي السعودي محور نقاش أدباء الحوار الوطني

يجري مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني استعداداته لعقد لقاء ثقافي فكري موسع تحت عنوان «الخطاب الثقافي السعودي .. استشراف مستقبلي» وذلك خلال شهر المحرم من العام الهجري المقبل. سيتناول اللقاء وعلى مدى يومين جملة من المحاور التي تتناول الخطاب الثقافي من مختلف جوانبه، وسيشارك فيه عدد كبير من العلماء والمفكرين من مختلف الأطياف الفكرية والثقافية في المملكة. ذكر ذلك فيصل بن عبد الرحمن بن معمر الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، الذي أكد أهمية هذا اللقاء وأنه يهدف إلى إبراز ملامح الخطاب الثقافي بما يتفق ومكانة المملكة على مختلف الأصعدة العربية والإقليمية والدولية، وبما يتواءم والتحديات الثقافية التي يشهدها عالمنا الراهن. وأشار ابن معمر إلى أن المركز يسعى من عقد هذا اللقاء إلى حشد الطاقات الثقافية في مختلف أطيافها، للتواصل والتفاعل مع المنجز الحواري الذي تشهده المملكة، والذي شكله مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني خلال مختلف فعالياته السابقة، وإيجاد مناخ حوار فكري يبلور الرؤى الوطنية التي تقدمها الأطياف المشاركة في إطار المسؤولية الوطنية التي تدرك البعد الثابت والمتغير في الخطاب الثقافي السعودي وصولا إلى مشروع ثقافي يأخذ المتغيرات الفكرية والدينية والسياسية والاقتصادية في الاعتبار وهو ما يقود إلى ترسيخ القيمة الوطنية في الخطاب الثقافي السعودي في إطارها المحلي و بعدها الدولي .
إنشرها

أضف تعليق