الأخيرة

برنارد أرنو يتصدر أغنياء العالم ويزيح جيف بيزوس

أزاح الفرنسي برنارد أرنو رئيس شركة مويت هنسي لوي فيتون، جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون من المرتبة الأولى لقائمة الأغنى في العالم.
وبحسب تقرير مجلة "فوربس"، فإن نجاح أرنو يرجع إلى ارتفاع أسعار الأسهم في شركته بنسبة 0.7 في المائة، ما جعل ثروته تزيد 1.9 مليار دولار. أما أسهم "أمازون" فقد انخفضت، وخسر بيزوس تبعا لذلك 760 مليون دولار.
ووفقا لمجلة "فوربس"، فإن ثروة أرنو الآن 117 مليار دولار، في حين تجمدت ثروة بيزوس عند 115.6 مليار دولار، ويأتي ثالثا بيل جيتس مؤسس شركة "مايكروسوف"، بثروة تقدر بـ113 مليار دولار.
يذكر أن مجموعة مويت هنسي لوي فيتون الفرنسية تحتل المرتبة الأولى عالميا في ترتيب الشركات المتخصصة في اللباس الفاخر.
ولد أرنو في 5 مارس 1949، وكان والده رجل أعمال، وبعد إتمام دراسته وحصوله على شهادة في الهندسة انضم إلى أعمال والده في شركته الهندسية، إلا أنه بدأ التفكير في تغيير نشاط شركة والده، حيث تم التركيز على قطاع العقارات.
واتجه أرنو إلى توسيع نطاق عمله، بضم شركات أخرى، مثل العلامة التجارية "كريستيان ديور" و"لي بون مارش"، لينشئ على إثر ذلك شركة ضمت هذه الكيانات، تحت مسمى "مويت لويس فيتون".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة