أخبار اقتصادية- عالمية

لأول مرة في 7 أعوام .. الذهب فوق 1600 دولار للأوقية

صعدت أسعار الذهب اليوم فوق ذروة 1600 دولار للأوقية (الأونصة) للمرة الأولى في نحو سبعة أعوام، ثم عاد المعدن الأصفر وقلص مكاسبه إلى 1575 دولارا للأوقية مع ترقب المستثمرين لردود الأفعال الانتقامية بين أمريكا وإيران.
وبحسب "رويترز"، فقد ارتفع السعر الفوري للذهب 2.4 في المائة خلال تداولات اليوم لتبلغ أعلى مستوياتها منذ آذار (مارس) 2013 عند 1610.90 دولار، ثم عادت إلى مستوى 1575 دولارا للأوقية.
وقال أول هانسن المحلل من "ساكسو بنك"، إن "الذهب يقلص بعض المكاسب في الوقت الحالي لأن الرد الانتقامي لم يكن عنيفا كما كانت تعتقد الأسواق والمستثمرون يجنون الأرباح لهذا السبب".
وتابع: "كيف سيتحرك الذهب، هذا الأمر رهن بما سيقوله الرئيس دونالد ترمب حين تستيقظ أمريكا"، مضيفا أنه في نهاية المطاف إما سنرى الذهب يصعد فوق مستوى 1600 دولار أو ينزل إلى 1550 دولارا.
وفي المعادن النفيسة الأخرى، سجل البلاديوم ذروة جديدة عند 2090 دولارا للأوقية بفعل استمرار شح المعروض، وفي أحدث تعاملات، ارتفع 1.3 في المائة عند 2077.75 دولار للأوقية.
وارتفعت الفضة 0.3 في المائة إلى 18.44 دولار للأوقية، بعد أن سجلت أعلى مستوياتها منذ أوائل أيلول (سبتمبر) عند 18.85 دولار، في حين نزل البلاتين 0.3 في المائة إلى 967.85 دولار للأوقية.
من جهة أخرى، تعرضت العملات لضغوط اليوم، إذ قفز الين الذي يعد ملاذا آمنا في البداية عقب أنباء هجوم صاروخي إيراني على قاعدتين للقوات الأمريكية في العراق، ولكنه تراجع فيما يراهن المستثمرون على أن الهجوم لن يفجر نزاعا أوسع نطاقا في الشرق الأوسط.
وأدت التوترات إلى صعود الين الياباني لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر، ولكن غياب تقارير عن وقوع ضحايا أدى لانحسار التوترات.
كما أن التغريدات من الجانبين على تويتر، التي هونت من احتمال تصعيد أكبر أسهمت في عودة الهدوء لأسواق العملة.
وقفزت العملة اليابانية، التي تعد ملاذا آمنا في وقت الأزمات بفضل وضع اليابان كأكبر دولة دائنة في العالم 0.8 في المائة إلى 107.63 ين مقابل الدولار، وخلال تعاملات الظهيرة، تراجع الين بزيادة طفيفة عما كان عليه في بداية اليوم.
وتخلى الفرنك السويسري عن مكاسبه، فيما تمسك الدولار بمعظم مكاسبه التي حققها أول اليوم مقابل العملات الرئيسة الأخرى، وحافظ على استقراره أمام الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي والجنيه الاسترليني واليورو بعد جلسة متقلبة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية