أخبار اقتصادية- عالمية

مبيعات طائرة بوينج الموقوفة 737 ماكس تتسارع على مستوى العالم

 قالت مصادر مطلعة إن الطائرة 737 ماكس التي تنتجها بوينج تصدرت الاهتمام في معرض دبي للطيران اليوم الثلاثاء، إذ تستعد شركة صناعة الطائرات الأمريكية للإعلان عن طلبيات شراء عشرات منها مع سعيها لاستعادة الثقة في الطائرة الممنوعة من التحليق على مستوى العالم.
ومن المتوقع أن تعلن بوينج عن الطلبيات التي قد تكون قيمتها بين خمسة وستة مليارات دولار بعد يوم من تلقيها أول طلبية شراء مؤكدة للطائرة منذ وقف تحليقها من صن إكسبريس التركية.
وحظرت جهات تنظيمية حول العالم الرحلات التجارية لأسرع طائرات بوينج مبيعا في مارس آذار بعد حادثين مأسويين.
وبوينج في طور تعديل برمجيات الطائرة وتدريب الطيارين عليها، مما سيتطلب موافقات تنظيمية، بحسب ما نشرتة "رويترز".
من ناحية أخرى، قالت إيرباص اليوم الثلاثاء إن إيزي جت للطيران منخفض التكلفة مارست حقوق شراء لطلب 12 طائرة إضافية من إيرباص طراز إيه320نيو.
وقالت وفود إن إيرباص تستعد أيضا للكشف عن طلبية شراء ثمانية من طائراتها صغيرة الحجم إيه220 من الخطوط الجوية السنغالية.
وبالتزامن أيضا مع المعرض، من المتوقع أن تؤكد شركة التأجير العملاقة جي.إي.سي.إيه.إس طلب شراء 25 طائرة إيرباص تشمل 12 طائرة إيه 330 نيو التي تعمل بمحركات من إنتاج رولز رويس، وهي شركة منافسة لجنرال إلكتريك الشركة الأم لجي.إي.سي.إيه.إس.
لكن ليست هناك أية مؤشرات على أن شركة طيران الإمارات مستعدة لإتمام طلب شراء أولي لأربعين طائرة بوينج 787 دريملاينر، وهي جزء من مجموعة معقدة من الصفقات المتشابكة تحرك تغييرات في أسطول أكبر شركة طيران دولية في العالم.
ويتوقف مصير طلب الشراء على مفاوضات بشأن الطائرة الأكبر بوينج 777إكس التي تعد طيران الإمارات أكبر عملائها. ولمحت طيران الإمارات إلى رغبتها في إعادة هيكلة الطلب بعد تأخيرات وتقول مصادر إنها قد تستخدم صفقة الطائرات من طراز 787 المعلقة كورقة ضغط.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية