أخبار اقتصادية- عالمية

اليورو في فسحة صغيرة أمام الدولار .. قفز لأعلى مستوى في 11 يوما

تمتع اليورو بفسحة صغيرة اليوم الإثنين، إذ قفز إلى أعلى مستوى في 11 يوما مقابل الدولار الأمريكي على خلفية توقعات بأن واشنطن وبكين بإمكانهما التوقيع قريبا على اتفاق ينهي حربا تجارية دفعت النمو الاقتصادي العالمي للتباطؤ.
وبحسب "رويترز"، تلقى التفاول الضعيف حيال إحراز تقدم دعما من تقرير من وكالة الأنباء الصينية الرسمية "شينخوا"، التي قالت إن الطرفين أجريا "محادثات بناءة" مطلع الأسبوع.
ويعاني الاقتصاد الأوروبي شديد الاعتماد على التصدير نزاعا تجاريا ممتدا منذ 16 شهرا بين أكبر اقتصادين في العالم. وأثرت حرب الرسوم الجمركية سلبا على قطاع التصنيع في العالم.
وفي أحدث التعاملات، كان اليورو مرتفعا 0.1 في المائة إلى 1.1068 دولار، وهو أعلى مستوياته منذ السابع من تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري، وكان المؤشر، الذي يرصد أداء العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسة منخفضا 0.1 في المائة عند 97.90.
لكن اليوان الصيني ظل في المعاملات الخارجية دون مستوى السبعة يوانات للدولار، متراجعا في أحدث التعاملات 0.1 في المائة إلى 7.0142. واليوان هو أكثر العملات حساسية لخلاف التجارة.
في المقابل، كان تحرك الجنيه الاسترليني هو الأنشط، إذ زاد 0.3 في المائة إلى 1.2945 دولار وإلى 85.41 بنس مقابل اليورو. وقفزت العملة البريطانية إلى أعلى مستوياتها أمام الدولار في 17 يوما وذروتها مقابل العملة الموحدة في ستة أشهر.
إلى ذلك، تراجعت أسعار الذهب، مع تنامي التفاؤل حيال علاقات التجارة الأمريكية الصينية إثر تقرير عن "محادثات بناءة" مطلع الأسبوع، في حين حد انخفاض الدولار من خسائر المعدن.
وبحلول الساعة 04:53 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب منخفضا نحو 0.1 في المائة إلى 1466.09 دولار للأوقية (الأونصة)، في حين نزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.1 في المائة أيضا إلى 1466.40 دولار.
كانت وكالة "شينخوا" الصينية الرسمية للأنباء قد أوردت أن واشنطن وبكين أجرتا اتصالا هاتفيا رفيع المستوى السبت الماضي، حيث بحث الجانبان القضايا المحورية لدى كل منهما، فيما يتعلق بالمرحلة الأولى من اتفاق تجارة أولي.
وقالت مارجريت يانج يان، محللة السوق لدى سي.ام.سي ماركتس، "تحسن المعنويات حيال المخاطرة في أنحاء آسيا وتفاؤل المستثمرين الحذر بشأن المضي في اتفاق المرحلة واحد قبل عيد الميلاد، يضغطان على الذهب" مضيفة أن تراجع الدولار حد من انخفاض المعدن.
وارتفعت الأسواق الآسيوية بعد أن فاجأت بكين الأسواق بخفض سعر فائدة رئيس للمرة الأولى منذ 2015، ما أثار تكهنات بأن بعض التحفيز قد يكون في الطريق لثاني أكبر اقتصاد في العالم.
وانخفض الدولار قليلا مقابل العملات الرئيسة.
وفي المعادن النفيسة الأخرى، نزلت الفضة 0.2 في المائة في المعاملات الفورية إلى 16.91 دولار للأوقية، في حين ارتفع البلاتين 0.2 في المائة مسجلا 890.89 دولار.
وصعد البلاديوم 1 في المائة إلى 1722 دولارا للأوقية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية