أخبار الشركات- عالمية

"هوندا" تخفض توقعاتها للأرباح السنوية

خفضت شركة هوندا لصناعة السيارات توقعاتها بشأن أرباحها للعام الجاري، حيث يلقي تباطؤ الطلب العالمي على السيارات ومسائل خاصة بالعرض بظلالهما على الشركة اليابانية.
ووفقا لما أوردته وكالة أنباء "بلومبرج" اليوم الجمعة، كشفت هوندا أيضا عن خطط لإعادة شراء كميات من أسهمها المتداولة بقيمة 100 مليار ين (915 مليون دولار).
وقالت هوندا في بيان اليوم إنها تتوقع تحقيق أرباح تشغيلية خلال العام المالي الذي ينتهي في مارس المقبل، بقيمة 770 مليار ين، مقابل توقعات للمحللين بتحقيق 748 مليار ين.
ويأتي خفض التوقعات من قبل هوندا وبعض شركات السيارات الأخرى في اليابان، على النقيض من تويوتا موتور اليابانية أيضا والتي أكدت توقعاتها لأرباح العام الحالي بفضل مبيعاتها القوية في الولايات المتحدة واليابان.
ورغم الطلب الضعيف، تسعى شركات صناعة السيارات العالمية إلى استكشاف سبل للتحول إلى إنتاج السيارات الكهربائية، وتكنولوجيا القيادة الذاتية.
واتفقت شركتا هوندا وهيتاشي ليمتد الأسبوع الماضي على دمج أربعة من مصانع إنتاج أجزاء السيارات لديهما لخلق كيان جديد لإنتاج مكونات السيارات الكهربائية، يتوقع أن تصل مبيعاته إلى 17 مليار دولار.
وخلال الربع السنوي الذي انتهى في سبتمبر الماضي، وصلت الأرباح التشغيلية لهوندا إلى 220 مليار ين، مقارنة بمتوسط أرباح 182 مليار ين كان توقعها محللون.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية