الرياضة

النعيمة: الوفاء هلالي .. والثالثة ثابتة

تمنى صالح النعيمة قائد نادي الهلال السابق أن يكون فأل خير على فريقه في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا عقب اختياره من إدارة فهد بن نافل لحمل الكأس والدخول به إلى ستاد جامعة الملك سعود "محيط الرعب" غدا أمام أوراوا ريد دياموندز الياباني.
ويعد النعيمة الذي حمل مع الهلال 11 لقبا هو قائد الهلال في أول لقب خارجي عام 1986 بعد أن حقق معه كأس الخليج للأندية.
وقال لـ"الاقتصادية" "أتمنى أن أكون فأل خيرا عليه، فطوال تاريخ الهلال وتعاقب إداراته تعلمنا الوفاء لمن خدموا النادي وضحوا من أجله سواء كانوا رؤساء، أو لاعبين، أو إداريين وحتى جماهير، تتغير أمور عدة لكن الوفاء أحد أركان هذا النادي الكبير"، مضيفا ""لست أفضلهم، وربما هناك من هو أحق أن يكون مكاني، وأشكرهم جزيل الشكر وممتن لهم، وأنا أعتبر هذا أعظم تكريم بالنسبة لي من نادي الهلال، بإذن الله يكون اللقب هلاليا وسأكون في المطار بإذن الله استقبلهم كأبطال، وأحمل الكأس بعد أن يتوشح باللون الأزرق".
وأبدى النعيمة ثقته في لاعبي الهلال وأجهزته الفنية والإدارية، وقال "لم نوفق في نهائي عام 2014 أمام سيدني الأسترالي وكذلك أمام أوراوا ريد دياموندز الياباني نفسه في نهائي 2017 وبسبب ظروف يعرفها الجميع، لكن هذا اللقب من النسخة بالنظام الحالي متفائل به أنه هلالي، والثالثة ثابتة بإذن الله". وزاد، "الهلال اليوم يملك كل مواصفات البطل، الفنية والذهنية، ينقص الفريق بذل الجهد داخل أرض الملعب في المباراتين"، مشددا على أن الهلال كيان جميل في كل حالاته، وقال "فاز أو تعادل أو حتى خسر، الهلال نادي الجميع يحب مشاهدته وهذا سر تميزه".
ميدانيا، طبق المدرب الروماني رازفان لوشيسكو مناورة فنية على كامل الملعب تأهبا لمواجهة أوراوا ريد دايموندز، حيث بدأ تدريب الأمس بتدريبات فنية متنوعة طبقها من خلالها بعض الجمل التكتيكية، فيما واصل عمر خربين برنامجه التأهيلي بالجري وأدى تدريبات بالكرة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة