الأخيرة

بعد صفقة "فيتبيت" المليارية .. "جوجل" تقتحم عالم الساعات الذكية

كشفت تقارير صحافية عن نية شركة "جوجل" الأمريكية تنفيذ خطة ثورية بعد إبرامها "صفقة المليارات" الأخيرة.
ونشرت صحيفة "الديلي إكسبريس" البريطانية تقريرا حول خطط "جوجل"، بعد إبرامها اتفاقية الاستحواذ على شركة "فيتبيت" المصنعة للساعات الذكية، في صفقة تصل إلى 2.1 مليار دولار، بحسب "سبوتنيك".
وأوضحت المصادر أن "جوجل" تخطط لإطلاق ساعات جديدة تحمل اسم "بيكسل ووتش 4".
​وستدعم ساعات "بيكسل ووتش 4" الجديدة منتجات "جوجل" الجديدة مثل "بيكسل 4" و"جوجل هوم" و"بيكسل بوك"، خصوصا أنها ستستحوذ على ساعات "فت بت" الحديثة مثل "فت بت فيرسا 2"، و"فت بت فيرسا لايت".
ومن المتوقع أن تعمل ساعات "بيكسل ووتش" الجديدة بنظام تشغيل محدث مدمج بين "أندرويد" و"وير"، المستخدم في "فيتبيت"، من أجل تتبع متميز للياقة البدنية والنشاط الصحي والبدني لمستخدميه.
ورغم أن "جوجل" ليست لاعبا رئيسا في سوق الساعات الذكية أو الأجهزة الذكية لمراقبة الحالة البدنية للمستخدمين فإن هناك مخاوف من استخدام "جوجل" بيانات المستخدمين التي جمعتها شركة "فيتبيت" على مدى أعوام، بما في ذلك البيانات الخاصة بأماكن المستخدمين وحالاتهم الصحية.
وتتعامل الشركتان مع هذه المخاوف المحتملة من خلال تأكيد التزام الشفافية بشأن البيانات التي ستجمعها "جوجل" وأسباب جمعها. وبحسب البيان الصادر عن الشركتين، فإن الالتزام الصارم بحماية خصوصية المستخدمين وأمن البيانات يشكل جزءا من كيان "فيتبيت" منذ يومها الأول، وهذا لن يتغير.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة