أسواق الأسهم- الخليجية

تباين أداء البورصات الخليجية وسط سلسلة نتائج مخيبة للآمال .. والأسهم العقارية ترفع «المصرية»

تباين أداء البورصات الخليجية أمس وسط سلسلة من نتائج الشركات المخيبة للآمال، بينما ارتفعت البورصة المصرية بفضل أسهم الشركات العقارية.
وهبط المؤشر القطري 0.7 في المائة إلى 10301 نقطة، إذ تراجع 16 من أسهمه الـ20. وفقد سهم "صناعات قطر" 2.6 في المائة بعد أن أعلنت الشركة هبوط أرباح تسعة أشهر إلى ملياري ريال (549 مليون دولار) من 3.8 مليار قبل عام. ونزل مؤشر أبوظبي 0.3 في المائة إلى 5149 نقطة، لينهي موجة مكاسب على مدى أربعة أيام. وهبط سهم بنك أبوظبي الأول ومصرف أبوطبي الإسلامي 0.8 في المائة. وكان "أبوظبي الأول"، قد أعلن الخميس الماضي ارتفاع أرباح الربع الثالث 3 في المائة، متفقا إلى حد بعيد مع التوقعات، وفقا لـ"رويترز".
وفي دبي، أغلق المؤشر مرتفعا 0.1 في المائة إلى 2788 نقطة بدعم أسهم شركات العقارات. وصعد سهم أكبر شركة عقارية مدرجة، "إعمار العقارية"، 0.2 في المائة.
وارتفع مؤشر البحرين 0.1 في المائة إلى 1527 نقطة. وتصدر القطاعات الرابحة "البنوك التجارية"، يليه قطاع الاستثمار، ثم قطاع الخدمات، بينما استقر قطاع الصناعة وحيدا دون تغيير. وسجل سهم مؤسسة ناس ارتفاعا بنحو 3.2 في المائة، بينما انخفض سهم شركة ألمنيوم البحرين "ألبا" بنحو 0.7 في المائة. وتراجع مؤشر مسقط 0.1 في المائة إلى 3987 نقطة. وتأثر المؤشر بتراجع مؤشرات القطاعين المالي والصناعة، حيث هبط "المالي" 0.38 في المائة بضغط "عمان والإمارات" المتراجع 3 في المائة، وانخفض البنك الأهلي 1.6 في المائة. ونزل مؤشر الصناعة 0.12 في المائة متأثرا بتراجع "الأنوار للسيراميك" 1 في المائة.
وارتفع مؤشر الكويت 0.1 في المائة إلى 6292 نقطة. وشهدت التعاملات ارتفاع ثمانية قطاعات أبرزها النفط والغاز بنحو 0.8 في المائة، فيما تراجعت ثلاثة قطاعات تقدمها "الخدمات الاستهلاكية" بـ0.4 في المائة. وتصدر سهم "كميفك" الارتفاعات بنحو 17.8 في المائة، فيما جاء "شارقة" على رأس التراجعات بنحو 9.8 في المائة.
وفي القاهرة، ارتفع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.2 في المائة إلى 14237 نقطة، حيث زاد سهم المجموعة المالية "هيرميس" 1.8 في المائة و"بالم هيلز" 2.4 في المائة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية