أخبار اقتصادية- عالمية

المقاتلون الأكراد يغادرون المنطقة الآمنة بعد اشتباكات مع القوات التركية

كشف مسؤول أمريكي أن المقاتلين الأكراد السوريين أبلغوا الولايات المتحدة، أمس، أنهم انسحبوا بالكامل من المنطقة الآمنة التي تريد تركيا إقامتها في شمال سورية، قبل انتهاء العمل بوقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه بين أنقرة وواشنطن.
وذكر المسؤول أن مظلوم عبدي قائد "قوات سورية الديمقراطية" أبلغ مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي، في رسالة، سحب جميع قوات وحدات حماية الشعب من المنطقة.
وأكدت قوات سورية الديمقراطية، أمس، التزامها الكامل بتطبيق وقف إطلاق النار مع الجانب التركي، وانسحاب مقاتليها من منطقة حدودية متفق عليها، وفق ما أكد قيادي كردي.
وقال القيادي ريدور خليل: "قمنا بالالتزام الكامل بشروط وقف إطلاق النار مع الجانب التركي وفق الاتفاقية بينهم وبين الولايات المتحدة، وقمنا بسحب جميع قواتنا العسكرية والأمنية من منطقة العمليات العسكرية، الممتدة من رأس العين شرقا حتى تل أبيض غربا".
وشهدت محاور واقعة في ريف مدينة عين عيسى عند أحد الطرقات الواصلة إلى مدينة عين العرب في سورية، أمس، اشتباكات بين قوات سورية الديمقراطية "قسد" وفصائل موالية لتركيا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية