أسواق الأسهم- العالمية

الأسهم الأوروبية تقفز مع تنامي الآمال في خروج بريطاني باتفاق

ارتفعت الأسهم الأوروبية إلى أعلى مستوياتها في نحو ثلاثة أشهر اليوم الثلاثاء، حيث قفزت أسهم أيرلندا ثلاثة في المائة، بعد أنباء بأن المفاوضين على وشك التوصل إلى اتفاق بخصوص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وسجلت أسهم الشركات الأيرلندية، التي تعتمد بشكل كبير على العمل في بريطانيا ويُنظر إليها كمعيار لقلق السوق إزاء انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، أعلى مستوياتها فيما يزيد على عام.
وقال مسؤولان بالاتحاد الأوروبي إن تقريرا بثته بلومبرج عن اتفاق وشيك "سابق لأوانه". لكن مسؤولا ثالثا قال إنه حدث بعض "التقارب المهم في الآراء" خلال محادثات فنية في حين قال كبير مفاوضي الاتحاد ميشيل بارنييه ومسؤولون كبار آخرون إن تقدما تحقق.
وسَيُعرض أي اتفاق جديد على البرلمان البريطاني المنقسم الذي رفض عدة محاولات من رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي للمضي قدما في صفقة خروج اتفقت عليها مع بروكسل.
ومع صعود الجنيه الاسترليني بفعل الأنباء الإيجابية، تعرضت أسهم الشركات التي تركز على الأسواق الدولية لضغوط على المؤشر فايننشال تايمز 100، بينما تعززت أسهم الشركات التي تركز على السوق المحلية.
وصعدت أسهم البنوك البريطانية لويدز ورويال بنك أوف سكوتلند وباركليز، التي تعد من الأكثر انكشافا على اقتصاد بريطانيا والضبابية التي تكتنف خروجها من الاتحاد الأوروبي، بين أربعة وخمسة في المائة.
وقفز المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.1 في المائة، وارتفعت مؤشرات رئيسية أخرى مثل داكس الألماني وكاك 40 الفرنسي بنسب مماثلة.
وتلقت المعنويات دعما أيضا من البداية القوية لموسم إعلان النتائج الفصلية في الولايات المتحدة، مع صدور أرقام أفضل من التوقعات من جيه.بي مورجان وجونسون آند جونسون.
وارتفع مؤشر قطاع البنوك الأوروبي 2.5 في المائة ليقود مكاسب القطاعات الرئيسية، في حين صعد مؤشر قطاع التجزئة 2.4 في المائة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية