الرياضة

البوشل: على الفتح .. «السلام»

ما بين الأحساء، الشارقة الإماراتية، وصفاقس التونسية، لا تزال قصة التونسي فتحي الجبال، مدرب فريق الفتح لكرة القدم، لم تعرف نقطة النهاية، بل إن تطورات جديدة في ملفه قد تبقيه على رأس الجهاز الفني للنموذجي، على الأقل حتى مباراة العدالة، في ديربي الأحساء، المرتقب الجمعة المقبل ضمن المرحلة السابعة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.
ويحتل الفتح المركز الأخير بنقطة واحدة في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، حصدها بعد التعادل مع الرائد 2/2 في الجولة السادسة، وقبلها خمس هزائم متتالية، ما أجبر الإدارة على التفكير في التغيير بالانفصال عن المدرب.
وبدا واضحا أن الجبال، لا يرغب في تقديم استقالته من منصبه، حتى يحصل على الشرط الجزائي المرتفع، بينما ترغب إدارة الفتح، في اتفاق ودي يبعدها عن خيار وضع كامل القيمة المالية على طاولة المدرب، وفي الوقت ذاته يترقب نادي الصفاقسي، خبر الانفصال حتى يعلن رسميا تعاقده مع الجبال، بعد الاتفاق على التفاصيل كافة منذ الخامس من الشهر الجاري، بل كان مقررا أن يقود تدريباتهم الأربعاء الماضي بعد إقالة المونتنيجري نيبوشا لسوء النتائج، لكن الجبال لا يزال مدربا للفتح، ويقود معسكره الحالي في الشارقة تزامنا مع فترة التوقف الدولية، حيث وصفت الصحافة التونسية ما يحدث في الصفاقسي بـ"الفوضى".
من جهته، يرى بوشل البوشل مهاجم نادي الفتح السابق، أن استمرار الجبال، أفضل من التخلي عنه في هذه الفترة، خاصة أنه يعرف اللاعبين جيدا وله تاريخ كبير، مشترطا في الوقت نفسه أن يكون معه مدرب مساعد جيد ليكون قريبا منه. وأضاف "الوضع العام "يخوف" وغير مطمئن، وكل مباراة ننتظر أن تكون النتيجة جيدة، ولكن نعود كما كنا، ما يجبرني على محاولة عدم مشاهدة مبارياته، حتى لا نكون تحت الضغوط المستمرة".
وتابع "آخر مباراة أمام الرائد كنا نؤمل أنفسنا بأن نخرج بالفوز، ولكن في الدقائق العشر الأخيرة أحسست كأننا نلعب مباراة حوار، ولكن مع ذلك خرجنا بنقطة وتعد إيجابية نوعا ما بعد عدة هزائم".
وعما يحتاج إليه الفريق في الفترة المقبلة، أجاب "الفتح يحتاج إلى مهاجم وصانع ألعاب أفضل من الموجودين، وأعتقد أن إدارة النادي استعجلت في إلغاء عقد المهاجم البرازيلي جواو بيدرو وبصراحة افتقده الفريق، وهو أفضل من الموجودين حاليا، وكذلك التونسي عبدالقادر الوسلاتي يعد اختيارا جيدا ولكن الإصابة أثرت فيه".
وختم "مباراة العدالة في الجولة السابعة بعد فترة التوقف يحتاج فيها الفريق إلى تحقيق الفوز، وإن لم يحصل ذلك فعلى الفتح السلام، ولكن نحن علينا أن ندعمه ونقف معه، ونتمنى أن يخرج من عنق الزجاجة، وأظن أن المعسكر الحالي في الشارقة سيكون ذا فائدة جيدة".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة