منوعات

الإعصار "هاغيبيس" يضرب اليابان مخلفا قتيلين

ضرب الإعصار هاغيبيس مساء السبت اليابان وخصوصا العاصمة طوكيو، متسببا بفيضانات ورياح شديدة وانزلاقات للتربة اسفرت عن قتيلين وفق حصيلة موقتة.
وقرابة الساعة 23:00 (14:00 ت غ)، كانت الأمطار والرياح قد توقفت في طوكيو فيما واصل الاعصار طريقه في اتجاه الشمال الشرقي.
وكان لامس اليابسة قبيل الساعة 19:00 (10:00 ت غ) وبلغ العاصمة اليابانية قرابة الساعة 21:00 مصحوبا برياح ناهزت سرعتها مئتي كلم في الساعة، وفق وكالة الارصاد اليابانية.
ومنذ صباح السبت، اسفر الاعصار عن مقتل شخص في منطقة شيبا بالضاحية الشرقية لطوكيو، عثر عليه داخل شاحنة صغيرة انقلبت، وفق عناصر الاطفاء.
ووقعت العديد من انزلاقات التربة، احدها في منطقة غونما شمال طوكيو واسفر عن قتيل ثان في العقد السادس.
واحصت قناة "ان اتش كاي" العامة اصابة اكثر من ثمانين شخصا.
كذلك، اعتبر ستة اشخاص مفقودين بينهم ثلاثة في سيارة حملتها المياه بعد انهيار جسر في منطقة ناغانو (وسط)، وفق ما افاد مسؤول محلي فرانس برس.
وكان نحو 7.3 ملايين ياباني تلقوا السبت تعليمات باخلاء منازلهم بعد سقوط كميات قياسية من الامطار في مناطق عدة.
والتزم الالاف هذه التعليمات غير الالزامية. وتم استقبالهم في ملاجىء ووفرت لهم السلطات الحاجات الأساسية من مواد غذائية ومياه وبطانيات.
وروى مسن لقناة ان اتش كاي لجأ الى مركز ايواء في منطقة شيبا "غادرت لان الرياح اقتلعت سقف منزلي واقتحمته الامطار. انا قلق جدا على منزلي".
وفي مفارقة غير متوقعة، ضربت هزة بقوة 5.7 درجات منطقة شيبا في الساعة 18:22 (9:22 ت غ) من دون أن تتسبب بتسونامي.
وحذرت وكالة الأرصاد اليابانية من انزلاقات للتربة وأمواج عاتية وفيضانات.
وفاض نهر تاما في غرب طوكيو، علما بانه يحاذي مناطق مكتظة.
وعمدت السلطات الى فتح العديد من السدود المهددة بسبب الامطار الغزيرة.
وأطلقت انذارات عدة من حصول فيضانات في محطة فوكوشيما النووية (شمال شرق) التي سبق ان دمرها تسونامي في مارس 2011، لكن شركة كهرباء طوكيو لم تشر الى أعطال خطيرة حتى الآن.
وانقطع التيار الكهربائي عن نحو نصف مليون منزل في منطقة طوكيو السبت.
وأغلقت مصانع أبوابها ومثلها العديد من المتاجر الكبرى بعدما تدفق اليها سكان الجمعة طلبا للتموين.
وتسببت العاصفة بعرقلة حدثين رياضيين ينظمان في اليابان.
وشل الإعصار حركة النقل في منطقة طوكيو الكبرى خلال عطلة نهاية الأسبوع وألغيت رحلات جوية وبحرية وعلق العمل في شبكات المترو.
ويضرب نحو عشرين إعصارا اليابان كل سنة. وقبل "هاغيبيس"، أدى الإعصار فاكساي إلى مقتل شخصين على الأقل في بداية سبتمبر وتسبب بأضرار جسيمة في شيبا. وقد تضرر أو دمر 36 ألف منزل وحرمت منازل عديدة من الكهرباء لأسابيع. 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات