الرياضة

الأحمدي: إبعاد ماريو .. أقوى قرار

عد عاطف الأحمدي، المدير السابق للمركز الإعلامي في نادي الوحدة، قرار إبعاد المدرب الكرواتي ماريو سيتانوفيتش، عن قيادة فرسان مكة، بعد مضي ثلاث جولات من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، بالأقوى حتى الآن، وقال "القرار الذي أصدرته إدارة الوحدة، بتغيير المدرب والتعاقد مع الأوروجوياني دانييل كارينيو، جاء بعيدا عن الضغوط بعد الفوز على الأهلي 2/ 1، في الجولة الثالثة، خاصة أن التوافق لم يكن متوافرا بين مسيري النادي والمدرب السابق فيما يتعلق باللاعبين الشباب الذين يصل عددهم إلى 22 لاعبا أغلبهم ارتدوا شعار المنتخبات الوطنية المختلفة منهم مشاري القحطاني، وحسان تمبكتي، وغيرهما وهذا الأخير لم يحظ بفرصة اللعب إلا بعد التعاقد مع كارينيو، بعد إصابة البرازيلي ريناتو، ليظهر أمام الفتح وضمك، تواليا ومنها مباشرة إلى صفوف المنتخب السعودي، بعد أن اختاره أخيرا المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، هنا نعرف أساس المشكلة التي أوجدها ماريو".
وأشار إلى أن تميز الوحدة، سيستمر خلال الفترة المقبلة لأن "كارينيو لديه كثير من الأفكار التي ستغير وضع الوحدة نحو الأفضل".
يذكر أن الوحدة، قفز تحت قيادة كارينيو، إلى وصافة الدوري، برصيد 12 نقطة، بعد فوزه على الفيحاء 1/ 0، الفتح 2/ 0، وضمك 1/ 0، علما بأن ماريو، حقق انتصاره الوحيد على الأهلي 2/ 1، قبل أن يقع قرار إقالته.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة