الناس

«الثقافة» تدرب الحرفيات على تطويع المفردات التراثية في التصاميم الحديثة

تستضيف مدينة جازان ورشة عمل تدريبية للحرفيات السعوديات تنظمها وزارة الثقافة بالتعاون مع الجمعية التعاونية النسائية متعددة الأغراض "حرفة" وجمعية الأنامل، وتستمر عشرة أيام حتى 10 تشرين الأول (أكتوبر) الجاري، ويقدمها المصمم الإيطالي - الفرنسي ماوريتزيو جالانتي.
وتشارك في الورشة 12 حرفية ومصممة سعودية، سيكتسبن مهارات متنوعة عن كيفية تطويع المفردات التراثية واستخدامها في تصاميم حديثة تنافس في المحافل الدولية باسم المملكة، تجمع بين أصالة التراث السعودي وحداثة التصاميم.
ويعد المصمم العالمي ماوريتزيو جالانتي أحد أشهر مصممي الأزياء الفرنسيين، بمسيرة مهنية حافلة امتدت لـ30 عاما، وهو عضو رسمي في لجنة "Chambre Syndicale de Haute Couture" التي تضم نخبة بيوت الأزياء الباريسية، وتحدد معايير صناعة الأزياء الراقية، كما حصلت أعماله على عديد من الجوائز العالمية، وكرم عام 2008 في "شيفالييه دي أور".
يذكر أن هذه الورشة الثانية التي تنظمها وزارة الثقافة في هذا الاتجاه، حيث نظمت الورشة الأولى في منطقة القصيم في شهر نيسان (أبريل) الماضي، ضمن تعاون بين الوزارة وجمعية "حرفة" يمتد ثلاثة أعوام يتم خلالها تقديم أربع ورش للسعوديات المهتمات بمجال التصميم والحرف في مختلف مدن المملكة، وذلك ضمن خطط الوزارة لتطوير الكوادر الوطنية في المجالات الإبداعية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس