الأخيرة

"ناسا" تستعد لسير فضائي نسائي بالكامل

عادت الاستعدادات مجددا لسير فضائي نسائي بالكامل، بعد ستة أشهر من خطأ محرج بشأن السترات الفضائية، أدى إلى إلغاء الرحلة، بحسب "سكاي نيوز".
أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" أن رائدتي فضاء توجدان بالفعل في المحطة الدولية ستقومان بالسير في الفضاء في وقت لاحق من الشهر.
الرائدة كريستينا كوخ وزميلتها التي وصلت أخيرا جيسيكا مير، ستسيران في الفضاء يوم 21 تشرين الأول (أكتوبر) لتركيب بطاريات جديدة، وسيكون هذا رابع سير في الفضاء من خمسة بشأن بطاريات.
وكان من المفترض أن تخرج كوخ للسير في الفضاء برفقة زميلة في آذار (مارس) الماضي، إلا أن "ناسا" تعين عليها إلغاء الخطة بسبب عدم وجود وقت كاف لتجهيز زي فضائي ثان متوسط المقاس. وقالت رائدة الفضاء ميجان ماكارثر، نائبة رئيس "ناسا"، "إن ذلك سيكون إنجازا يستحق الاحتفال".
وأورد موقع "آكزيوس" الإخباري أن أول أمريكية تحلق في الفضاء الكوني هي سالي رايد، التي كانت ضمن طاقم مكوك الفضاء "تشالنجر"، في عام 1983، موضحا أن مهمات المشي في الفضاء نادرة، وتميل إلى التركيز على إجراء إصلاحات ميكانيكية في "محطة الفضاء الدولية".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة