الناس

«هاري بوتر» ضمن أفضل 100 كتاب في القرن الـ 21

عبر 20 عاما من صدور كتابها الأول حققت سلسلة هاري بوتر للكاتبة الإنجليزية الشهيرة ج. ك. رولنج نجاحا كبيرا في التوزيع والشهرة العالمية، وأخيرا اختارت صحيفة "الجارديان" كتاب "هاري بوتر وكأس النار" ضمن أفضل 100 كتاب صدر حتى الآن في القرن الـ21.
و"هاري بوتر وكأس النار" هو الكتاب الرابع من سلسلة هاري بوتر صدر عام 2000، وقد مثل علامة فارقة في تاريخ السلسلة، فهو حافل بالمغامرات والأوصاف السحرية، كما أن شخصية هاري بوتر أصبحت أكثر ثقة في نفسها، حيث يتفاجأ بضمه إلى دورة السحرة الثلاثة، ليصبح الساحر الرابع، وعليه تأدية مهام خطيرة، تقوده في النهاية عبر كأس النار إلى فولدمورت، ليهرب منه حيا، لكن بعد فقده زميله سيدريك ديجوري الذي أمر فولدمورت بقتله.
يدور الكتاب حول هاري بوتر الذي يرى في منامه حلما غريبا عن شخص غريب جالس فوق كرسي، ويبدو ضعيفا يحيط به ثعبان طويل، ورجلان يقفان عنده، الأول طويل والآخر قصير، ويفهم هاري من الحلم أن الشخص الغريب كان يخطط ويدبر لشيء ما، ثم يستيقظ ويفاجأ أن عائلة آل ويزلي ستأتي لاصطحابه إلى كأس العالم للسحرة، فيذهب معهم إلى أن يصل الملعب ويشاهد المباراة، وبعد انتهائها يفاجأ هاري وآل ويزلي وجميع من أتوا لمشاهدة المباراة بعلامة جمجمة في السماء يخرج من فمها ثعبان، وتخرج جماعة بلبس غريب لونه أسود وتقتل كل من تراه أمامها، ثم بعد مدة تستطيع وزارة السحر السيطرة على الأمر، ويكتشف أنها علامة الظلام وأكلة الموت أتباع لورد فولدمورت.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس