تقارير و تحليلات

74.4 مليار ريال أجور القطاع الخاص في الربع الثاني .. السعوديون يستحوذون على 43.3 %

بلغت قيمة أجور موظفي القطاع الخاص خلال الربع الثاني 2019 نحو 74.44 مليار ريال، مسجلة تراجعا 1.3 في المائة بما يعادل 956.31 مليون ريال، مقارنة بالربع الأول 2019 البالغة حينها نحو 75.4 مليار ريال.
وبحسب تحليل وحدة التقارير في صحيفة الاقتصادية استند إلى بيانات المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، استحوذ المشتغلون الأجانب على 56.7 في المائة من مجموع رواتب القطاع الخاص خلال الربع الثاني، في حين استحوذ السعوديون على 43.3 في المائة من مجموع الأجور.
وبذلك تكون حصة السعوديين من الأجور ارتفعت خلال الربع، مقارنة بالربع الأول 2015 التي كانت تبلغ حصتهم خلالها 39.7 في المائة، بارتفاع قدره 3.6 نقطة مئوية.
في حين تراجعت حصة المشتغلين الأجانب من 60.3 في المائة بنهاية الربع الأول 2015، بانخفاض قدره 3.6 نقطة مئوية.
وبمقارنة أجور السعوديين خلال الربع الثاني 2019 بالربع الأول 2015، فيظهر ارتفاعها 15.7 في المائة بما يعادل 4.37 مليار ريال، وذلك بعد أن كانت 27.88 مليار ريال.
أما المشتغلون الأجانب في القطاع الخاص، فتراجعت أجورهم 0.3 في المائة، من 42.31 مليار ريال إلى 42.19 مليار ريال.
وفيما يتعلق بمتوسط الأجور الشهرية للمشتغلين في القطاع الخاص، فبلغت نحو 24.81 مليار ريال في الربع الثاني 2019 مقارنة بـ 25.13 مليار ريال خلال الربع الأول 2019.
وارتفعت نسبة التوطين في القطاع الخاص بنحو 1.3 نقطة مئوية بنهاية الربع الثاني من العام الجاري 2019 لتصل إلى 20.3 في المائة، مقارنة بنهاية الفترة نفسها من 2018 البالغة 19.0 في المائة، كأعلى مستوياتها في 18 ربعا، أي منذ نهاية الربع الأول من 2015، إذ كانت تبلغ حينها نحو 17.1 في المائة.
وبلغ عدد المشتغلين في القطاع الخاص المسجلين في نظام التأمينات الاجتماعية بنهاية الربع الثاني 2019 نحو 8.25 مليون مشتغل، منهم 1.67 مليون مشتغل سعودي و6.58 مليون مشتغل أجنبي.
* وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات