أسواق الأسهم- العالمية

البورصة المصرية تواصل خسائرها

واصلت البورصة المصرية خسائرها اليوم الثلاثاء، مع قيام المستثمرين الأجانب ببيع الأسهم، والتي تشكل 27 في المائة من إجمالي قيم التداول.
وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 4.2 في المائة، مسجلا أدنى مستوياته منذ يناير، مع هبوط 26 من الـ30 سهما المدرجة على قائمته. وخسر المؤشر 10.7 في المائة من قيمته منذ بداية الأسبوع، مقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 1 في المائة فقط.
وانخفض المؤشر الأوسع نطاقا إي.جي.إكس 100 ثلاثة في المائة، مسجلا أدنى مستوياته منذ مارس 2017.
وهبط سهم البنك التجاري الدولي، أكبر مصرف مدرج في مصر، 6.3 في المائة.
وأظهرت بيانات البورصة أن صافي مبيعات المستثمرين الأجانب من الأسهم المصرية بلغ 776.8 مليون جنيه مصري (47.77 مليون دولار). وسهم البنك التجاري الدولي من الحيازات الرئيسية للمؤسسات الأجنبية.
وقال ألين سانديب مدير البحوث لدى نعيم القابضة "انطلقت موجة البيع اليوم بقيادة الأجانب، الذين باعوا أسهما أكثر مما اشتروا". 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية