أخبار اقتصادية- خليجية

محافظ "المركزي الكويتي": على الصناعة المصرفية مواجهة التحديات الخارجية المتراكمة

شدد محمد الهاشل محافظ بنك الكويت المركزي على أنه يتعين على الصناعة المصرفية مواجهة التحديات الخارجية المتراكمة. وقال، في كلمته، اليوم الإثنين، في المؤتمر المصرفي العالمي المنعقد في الكويت حاليا، إن "الصناعة المصرفية لم يعد يسعها الإصرار على التحجر في قوالب الماضي وغض الطرف عن كل ما تقدم من تحديات، وعليها أن تواجه التحديات الخارجية المتراكمة، وعلى رأسها البيئة الاقتصادية العسيرة وأثر التطور التقني وتغير توقعات العملاء واحتياجاتهم، وأن تجتهد في كسب ولاء عملائها وخلق القيمة، وأن تتحلى بالكفاءة والمرونة والصلابة، وأن تستقطب خيرة المواهب، إضافة إلى دور المؤسسات الداعمة مثل المؤسسات التعليمية والرقابية من أجل أن تنجح في صياغة مستقبلها".
وأضاف الهاشل أن "على الصناعة المصرفية أن تبتدر التحديات بقرارات جريئة لتحافظ على موقعها في المستقبل، فهي اليوم عند مفترق بين طريقين لا ثالث لهما: فإما أن تتشبث بما ألفته من عمل، متغافلة عن كل ما يحيط بها من تحديات إلى أن تفقد سيادتها على هذا المجال ويزحزحها عن صدارته منافسوها الذين يتزايدون عددا ويتباينون نوعا... وإما أن تضرب الصناعة المصرفية في هذه التغييرات بسهمها لترسم صورة مغايرة".
ولفت إلى أن هناك "خطوات صعبة ولكنها ضرورية لنتمكن مجتمعين من صياغة مستقبل الصناعة المصرفية".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- خليجية