ثقافة وفنون

«ولد ملكا» .. فيلم سعودي - بريطاني - إسباني بتكلفة 16 مليون يورو

قال تاد آلبرت نميز مساعد منتج فيلم "ولد ملكا"، إن تكلفة العمل بلغت 16 مليون يورو، موضحا أن فكرته بدأت في عام 2015.
وأوضح لـ"الاقتصادية"، أن تصوير الفيلم استمر نحو 11 أسبوعا، ثمانية في لندن، وثلاثة في الرياض.
وبين نميز على هامش المؤتمر الصحافي الذي نظمه مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية أمس في الرياض بحضور الأمير تركي الفيصل رئيس المركز، أن البحث واختيار الممثلين استمر لمدة عام، حيث تطلب دور الملك فيصل البحث عن طفل عمره 13 عاما، وهو عمر الملك فيصل في الوقت الذي تدور في أحداث الفيلم، إضافة إلى ضرورة أن تكون الملامح متشابهة. وسيعرض الفيلم في صالات السينما في المملكة ودول الخليج العربي، بداية من نهاية الأسبوع المقبل الموافق 27 المحرم 1441هـ. ويتناول الفيلم زيارة الملك فيصل بن عبدالعزيز إلى بريطانيا عام 1337هـ، وهو إنتاج مشترك بين السعودية وإنجلترا وإسبانيا، وتم تصويره بين الرياض ولندن تحت إدارة المنتج الإسباني الحائز جائزة الأوسكار أندريس جوميز.
ويغطي الفيلم حياة الملك فيصل المبكرة - منذ ولادته في عام 1324هـ إلى عودته من إنجلترا، ويصف أول رحلة دبلوماسية مهمة لمواطن سعودي إلى الديوان الملكي البريطاني، حيث كان على الأمير فيصل -البالغ من العمر 13 عاما- أن يلتقي مع الملك جورج الخامس ملك إنجلترا، وشخصيات أخرى مثل وينستون تشرشل، ولورنس العرب، ووزير الخارجية اللورد كورزون.
من جانبه، قدم الأمير تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، شكره وتقديره لكل من قام على إنتاج هذا الفيلم.
وقال "المنتج أندريس جوميز هو صاحب الفكرة بالأساس وتحدثنا سويا بداية الأمر وانطلق من منطلق حياة الملك فيصل المليئة بالأحداث، فقدم المنتج جوميز مقترحا تقديم منتج يروي قصة الملك فيصل من ولادته إلى ذهابه إلى بريطانيا تلبية لدعوة الملك جورج الخامس التي وجهت للملك عبدالعزيز وتم تكليف الملك فيصل لتلبية هذه الدعوة".
وأضاف "الإنتاج أخذ عامين ونصف من بداية الفيلم حتى نهايته وتم استقطاب ممثلين من داخل المملكة ومن خارجها، وعدد من السعوديين والسعوديات الذين قاموا بأدوار مهمة في الفيلم إضافة إلى استقطاب ممثلين عالميين من بريطانيا بالخصوص ومن إفريقيا كذلك".
وتابع قائلا "حرصنا على كيفية نشر وترويج الفيلم بدءا من المملكة ودول الخليج وغيرها من الدول، انتقالا إلى الدول الإسلامية والعالم بأكمله". يذكر أن الفيلم العالمي "ولد ملكا"، من إخراج الإسباني أجوستي فيلارونجا، وتأليف بدر السماري من السعودية، إضافة إلى ري لوريجا وهنري فرتز، وبطولة كل من الممثلين: هيرميوني كورفيلد التي مثلت شخصية الأميرة ماري، إد سكرين الذي مثل شخصية فيلبي، إضافة إلى الطفل عبدالله علي، الذي مثل شخصية الملك فيصل، والممثل السعودي راكان عبدالواحد، إضافة إلى مشاركة أكثر من 80 سعوديا في الفيلم.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون