أخبار اقتصادية- عالمية

الاتحاد الأوروبي يجري اختبارات منفصلة للطائرة "بوينج 737 ماكس"

قررت وكالة السلامة الجوية الأوروبية إرسال طياريها إلى الولايات المتحدة لإجراء اختبارات طيران لطائرات طراز "بوينج 737 ماكس" التي تقرر وقف تشغيلها في الربيع الماضي بسبب مشكلات فنية.
وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن الوكالة الأوروبية قررت إجراء مراجعة مستقلة للتغييرات التي تم إدخالها على تصميم الطائرة "بوينج 737 ماكس" والتي تقرر وقف تشغيلها في كل أنحاء العالم في مارس الماضي بعد ثاني حادث تحطم لطائرات هذا الطراز نتيجة عيوب فنية.
وذكرت الوكالة الأوروبية أنها ستجري اختبارات الطيران للطائرة بشكل منفصل ولكن بتنسيق تام مع وكالة السلامة الجوية الأمريكية، مضيفة أن "مواعيد اختبارات الطيران لم تتحدد بعد، وأن الموعد سيتحدد على أساس جدول التطوير الخاص بشركة بوينج.
وقالت وكالة السلامة الجوية الأوروبية إن حوادث تحطم طائرات بوينج 737 ماكس، وقعت نتيجة خلل في وحدات الاستشعار في "زاوية الهجوم" في الطائرة، مضيفة أنها ستختبر ما إذا كان استخدام بوينج مروحتين إضافيتين في الطائرة يكفي لحل المشكلة، وما إذا كان يمكن حل مشكلات السلامة في الطراز من خلال تحسين تدريب أطقم الطائرة ومن خلال تعديل التصميم أو بالجمع بين العنصرين.
وكانت طائرتان من طراز "بوينج 737 ماكس" أكثر طرز "بوينج" مبيعا، قد تحطمتا خلال خمسة أشهر تقريبا، مما أسفر عن مقتل 346 شخصا، حيث تحطمت الطائرة الأولى في إندونيسيا في أكتوبر الماضي مما أسفر عن مقتل 189 شخصا، وتحطمت الثانية في إثيوبيا في مارس الماضي مما أسفر عن مقتل 157 شخصا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية