أخبار اقتصادية- محلية

تعديلات على وثيقة تأمين المركبات .. يحق للشركات المطالبة بتعويض

أعلنت مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما"، تحديث بعض مواد الوثيقة الموحدة للتأمين الإلزامي على المركبات المعمول بها حاليا، وذلك في خطوة تأتي انطلاقا من جهودها الرامية إلى تطوير قطاع التأمين وحماية حقوق المؤمن لهم والمستفيدين من التغطيات التأمينية من أي ممارسات قد تلحق ضررا بهم.
وأوضحت "مؤسسة النقد" في بيان لها، أن التعديلات المدخلة على الوثيقة اشتملت على تعديل المادة الثامنة، المتعلقة بحق رجوع شركة التأمين على المؤمن لهم ومطالبتهم بتعويض الشركة عما تم دفعه للغير في حال انطباق إحدى حالات الرجوع المحددة في الوثيقة، حيث تم تحديد مدة أقصاها عام لتمارس شركة التأمين حقها في الرجوع على المؤمن لهم، وهو الأمر الذي تم إدراجه في الوثيقة الموحدة لتلافي إشكالية تضرر الطرف الثالث المتضرر من حادث مروري تسببت فيه مركبة مؤمن عليها عند ارتكاب المؤمن له أو سائق المركبة المؤمن عليها مخالفات مرورية، أو الإخلال بشروط وثيقة التأمين.
كما تضمنت التعديلات على الوثيقة الموحدة للتأمين الإلزامي على المركبات تعديل أحد الشروط العامة المدرجة في المادة السابعة من الوثيقة، المتعلق بإدراج اسم المؤمن له في نظام الشركة المرخص لها بجمع المعلومات الائتمانية عن المستهلكين "سمة)" بحيث تم حصرها في حق شركات التأمين في إدراج اسم المؤمن له في حال التعثر عن سداد اشتراك التأمين فقط دون التعثر في دفع المطالبات المستحقة بناء على حق الرجوع.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية