الناس

«الاستثمار» تحتضن اجتماع التعليم العالي السعودي - البريطاني

استضافت الهيئة العامة للاستثمار بالتعاون مع SI-UK البريطانية اجتماع التعليم العالي السعودي - البريطاني أمس، بحضور أكثر من 100 ممثل للقطاعين الحكومي والخاص من الجانبين السعودي والبريطاني.
ويهدف الاجتماع الذي شهد حضور السفارة البريطانية في المملكة ووزارة التعليم والهيئة السعودية للمهندسين وعدد من الجامعات البريطانية وغيرها من ممثلي مختلف الجهات من البلدين، إلى بحث الفرص في قطاع التعليم في المملكة، إضافة إلى التعريف بالنظام التعليمي في المملكة، وبحث تعظيم مساهمة القطاع الخاص في نمو قطاع التعليم.
وشهد الاجتماع توقيع ثلاث مذكرات تفاهم بين الجانبين السعودي والبريطاني، حيث تم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للاستثمار وSI-UK السعودية، لضمان العمل التعاوني مع المؤسسات التعليمية البريطانية. وتعد شركة SI-UK للخدمات الطلابية وكالة تساعد الطلاب الراغبين في إتمام تعليمهم خارج المملكة على الالتحاق بمؤسسات التعليم العالي في المملكة المتحدة، وقدومها إلى المملكة جزء من خطة التوسع لمكاتب SI-UK للخدمات الطلابية حول العالم.
وتضمن الاجتماع توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للاستثمار والهيئة السعودية للمهندسين، لتطوير الاستثمارات التعليمية وجذب المؤسسات التعليمية الأجنبية المتخصصة في الهندسة، إضافة إلى توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة السعودية للمهندسين وSI-UK، لدعم طلاب الهندسة السعوديين في سعيهم إلى الدراسة في بريطانيا.
وقال إبراهيم بن صالح السويل، وكيل المحافظ لخدمات واستشارات المستثمرين في الهيئة العامة للاستثمار، إن "المملكة تشهد تحولا اقتصاديا مهما، ولازدهار وطني مستدام يجب علينا تمكين الشباب والشابات السعوديين الذين سيصبحون قادة المملكة في المستقبل"، مشيرا إلى أن هذا يتطلب التزاما بالتعليم، ونقل المهارات، وتوفير فرص عمل جديدة ذات قيمة عالية من خلال تعظيم مساهمة القطاع الخاص.
ونوه إلى أن الاجتماع ومذكرات التفاهم التي تم تبادلها، تؤكد التركيز المتزايد على تعزيز الفرص وتسهيل إقامة الشراكات الدولية لتحفيز نمو هذا القطاع الاستراتيجي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس