الطاقة- المعادن

ارتفاع سعر الذهب وتراجع النحاس في الأسواق العالمية يكشفان مخاوف المستثمرين

أدى ارتفاع أسعار الذهب مع تراجع أسعار النحاس في الأسواق العالمية إلى ارتفاع الفجوة بين أسعار المعدنين خلال العام الحالي، على خلفية مخاوف المستثمرين من تداعيات الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، وتباطؤ الاقتصاد العالمي.
وأشارت وكالة بلومبيرج للأنباء إلى أن ثمن 3.6 أوقية من الذهب يكفي لشراء طن من النحاس، في حين كان شراء طن من النحاس يحتاج إلى ثمن 5 أوقيات من الذهب في العام الماضي، مضيفة أن التغيير في النسبة بين سعر الذهب والنحاس مؤشر مفيد لقياس مدى رغبة المستثمرين في المخاطرة، حيث يعتبر الذهب ملاذا استثماريا آمنا، في حين أن النحاس يعتبر مادة خاما تستخدم في الكثير من الصناعات.
ومن العوامل التي دفعت المستثمرين إلى تفضيل الذهب على النحاس في تعاملات اليوم، الأزمة السياسية في بريطانيا، بسبب الخلافات بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي والحرب التجارية والمخاوف من دخول الاقتصاد الأمريكي دائرة الركود.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن