ثقافة وفنون

أنجري بيردز .. تعاون أعداء الأمس لمواجهة خطر اليوم‬

على الرغم من الانتقادات العديدة التي طالت عملية دبلجة الأفلام الأجنبية إلى اللغة العربية، مشددين ‏على أنها تُفقد الأفلام كثيرا من روح الدعابة والفكاهة، محذرين من أنها لن تحقق نجاحا ‏مقارنة باللغة الإنجليزية، كون الجمهور يحب سماع صوت الممثلين الأصلي، فضلا عن أن ‏الترجمة قد تأخذ من روح النص الأصلي، فيفشل الفيلم ويعجز الجمهور عن التواصل مع ‏الشخصيات، فما مدى صحة ذلك؟ ‏‬‬
في الواقع أثبتت اللغة العربية مكانتها في هوليوود بعد أن أدرك صناع السينما العالميون الجدوى ‏الاقتصادية من إدخالها في إنتاجاتهم، وتبين لهم مدى مساهمتها في انتشار أفلامهم وبالتالي ‏ارتفاع إيراداتها، ومن هذا المنطلق ارتفعت حماوة وطيس المنافسة بين شركات الإنتاج التي ‏اندفعت نحو إطلاق نسخ عربية من أفلامها ولا سيما الأنيميشن منها، وفي هذا الصدد جاء الجزء ‏الثاني من فيلم "الطيور الغاضبة".‏‬
على الرغم من أهمية الشخصية في التمثيل إلا أن الأداء الصوتي له دور بارز في نجاح الفيلم ‏أيضا تماما كما حصل في النسخة العربية من فيلم الطيور الغاضبة 2 - ‏Angry Bird 2‎‏ التي ‏شارك فيها كل من اليوتيوبر الشهير أحمد النشيط الشهير بـ ‏DVLZgames‏ مع الإعلامية ‏اللبنانية ريا أبي راشد.‏‬

الانتقام
‬تبدأ أحداث الجزء الثاني من فيلم الطيور الغاضبة عندما يحاول الملك "ليوناردو" ملك جزيرة ‏الخنزير الانتقام من الطيور الغاضبة بعدما دمرت موطنه في معركة استعادة بيضهم منه، يكون ‏هناك في هذه الأثناء "زيتا" الطائر الأرجواني الغامض، والمتعب من حياته في جزيرة جليدية ‏نائية، ويهددهم جميعا بخططه الخاصة للغزو.‏‬
يختلف هذا الجزء عن قصة ‏the angry birds‏ الأصلية والموجودة كلعبة على الموبايل ‏بالتعاون الموجود بين أعداء الأمس لمواجهة خطر أكبر وأهم، في حين إن الجزء السابق كانت ‏الطيور تحارب طوال الوقت ضد الخنازير، فلقد كانت تحاول الخنازير الخضراء خداع الطيور ‏وسرقة البيض، وتتمكن الطيور من الانتقام و استعادة البيض بمساعدة النسر الطائر الوحيد القادر ‏على الطيران. في الجزء الأول يتم الحكم على ريد أحد الطيور في جزيرة الطيور بحضور ‏جلسات ضبط النفس بسبب غضبه المفرط. يلتقي ريد كلا من بومب وتشوك تيرنس و‏المحاضرة ماتيلدا. بعد مرور عدة أيام تأتي مجموعة من الخنازير الخضراء على الجزيرة و‏تدعي أنها قادمة بسلام من أجل الاستكشاف فقط، يشك ريد في الأمر ونوايا الخنازير بعد توافد ‏أعداد كبيرة من الخنازير إلى الجزيرة، لذلك يذهب هو وبومب وتشوك لإيجاد النسر العظيم كي ‏يحمي الجزيرة. يفاجأ ريد عندما يجد النسر أصبح سمينا وغير قادر على فعل شيء، إلا ‏أنه يتابع الجزيرة من خلال منظار، يرى ريد الخنازير من خلال المنظار تقوم بزرع المتفجرات ‏في أنحاء الجزيرة، بينما توجد الطيور في حفلة أقامتها الخنازير. ‏‬

تدمير قرية الطيور‬
يكتشف ريد أن الحفلة حيلة لسرقة البيض، لذلك يحاول أن يحذر بقية الطيور، إلا أن الخنازير ‏تتمكن من الهرب مع البيض وتنفجر المتفجرات المزروعة فتدمر قرية الطيور بالكامل، يقوم ‏ريد بإعداد جيش من الطيور للهجوم على الخنازير والانتقام منها واستعادة البيض، لذلك تبني ‏الطيور قاربا وتبحر إلى جزيرة الخنازير ومعها مقلاع ضخم، تجد الطيور الخنازير تعيش ‏في مدينة محاطة بالجدران العالية، لذلك تبدأ بقذف نفسها باستخدام المقلاع لتدمير السور، يحاول ‏تيرنس أن يقذف بنفسه إلى داخل المدينة إلا أنه يتلف المقلاع بسبب الشد الكبير، في هذه الأثناء ‏يتمكن كل من ريد وبومب وتشوك من الدخول إلى قلعة الخنازير ليجدوا البيض داخل غرفة ‏الطبخ، حيث إن الخنازير تخطط لأكل البيض. ‏‬

وصول النسر العظيم‬
في هذه اللحظة يصل النسر العظيم ليقوم بحمل البيض إلى خارج الجزيرة، إلا أن بيضة واحدة تسقط ‏وتعود إلى داخل القلعة، يعود ريد لاستعادة البيضة فيجد ليونارد زعيم الخنازير، يستطيع ريد ‏التغلب على ليونارد واستعادة البيضة، وبينما هو هارب يقوم بتفجير مخزون الخنازير من ‏المتفجرات ما يؤدي إلى تدمير جزيرتهم بالكامل، خلال طريق العودة تفقس ثلاث بيضات وتخرج منها طيور ذات لون أزرق يطلق عليها البلوز. في نهاية الفيلم يُطلق لقب البطل ‏على ريد ويُعاد بناء منزله داخل قرية الطيور، ويدعو كلا من بومب وتشوك إلى العيش معه.‏‬

إخراج مختلف
‬يختلف الجزء الثاني عن الجزء الأول في الإخراج، حيث ركز المخرج ثوروب فان أورمان على ‏رسم الشخصيات وكرنفال الألوان الذي كان موجودا في كل مشهد، كما لعبت الموسيقى ‏التصويرية دورا بارزا في نجاح الفيلم، فلقد كانت حماسية وجميلة، لكن القصة خففت من ‏أهميته، فلقد جاءت مملة ولم يتم استغلالها بالشكل الصحيح.‏‬

التركيز على الشخصيات
‬ارتكز الفيلم على الشخصيات لتحقيق النجاح، ففي النسخة الإنجليزية قامت مغنية البوب ‏الأمريكية نيكي ميناج بتأدية شخصية الطائر الغاضب بينكي، وهذه ليست المرة الأولى التي ‏تشارك نيكي ميناج بصوتها في فيلم "أنيميشن"، حيث قدمت في 2012 دور "ستيفي" في فيلم ‏I ce Age: Continental Drift، أما النسخة العربية فلقد شارك فيها أحمد النشيط في أداء صوت ‏أحد الطيور الغاضبة الشهيرة، وهو الطائر أليكس "أو لزقة"، وتعد هذه التجربة الأولى لأحمد ‏في عالم السينما والأفلام، أما الشخصية الأبرز التي شاركت في النسخة العربية أيضا فهي ‏شخصية الإعلامية اللبنانية ريا أبي راشد، التي تؤدي دور الشخصية الرئيسة في الفيلم وهي ‏ماتيلدا "سوكا في الفيلم العربي"، كما كان هناك دور بارز للشابة ماريتا الحلاني، ابنة النجم الشهير عاصي ‏الحلاني.‏‬

تاريخ اللعبة‬
إن فيلم ‏Angry Bird‏ مقتبس من لعبة من إنتاج الشركة الفنلندية ‏Rovio‏ أطلقت في الشهر ‏الأخير من عام 2009، وكان الظهور الأول لها على منصة "الآي فون"، وبعد أن بيع منها أكثر ‏من 12 مليون نسخة من خلال متجر برامج أبل، أخذ المطورون يفكرون في الأجهزة الأخرى التي ‏تدعم اللمس من غير أجهزة أبل، وبالفعل قاموا بعمل نسخ للعبة على عديد من المنصات وأنظمة ‏التشغيل المختلفة، من بينها نظام أندرويد.‏‬
اشتقت فكرة اللعبة من الطيور عديمة الأجنحة التي تعايش معركتها مع تلك الخنازير التي سرقت ‏بيضها، وتحولت من العيش في سلام إلى الرغبة في الانتقام، واللعبة تقدم لمستخدمها أنواعا جديدة ‏من الطيور المحاربة التي تظهر عند التقدم في المراحل، لتصارع لبقائها، وتحافظ على نوعها من ‏الانقراض.‏‬

يلتهم إيرادات شباك التذاكر ويحقق 47 مليون دولار
‏‬في الواقع تعد الإيرادات دليلا ساطعا على نجاح الأفلام المدبلجة بالعربي، وبمرور خاطف على ‏الإيرادات المحققة لعديد من أفلام الأنيميشن المدبلج، نلحظ الجماهيرية الواسعة التي حققتها تلك ‏الأفلام بعد دبلجتها، وهذا ما يمنحنا مؤشرا يشير إلى أن تلك الانتقادات المساقة سابقا تكاد تكون ‏مغلوطة وغير دقيقة، وإن كانت تصح عند دبلجة أفلام عادية لشخصيات حقيقية، لكنها لا تصح ‏إطلاقا فيما يتعلق بأفلام الأنيميشن لشخصيات كرتونية. ‏‬
تضاعف نجاح كثير من الأفلام الأجنبية "الأنيميشن" بعد دبلجتها إلى اللغة العربية، وباتت أفلام ‏مثل فيلم ‏"إنتو ذا سبايدر فيرس"، من سلسلة أفلام سبايدرمان، بصوت الفنان المصري تامر ‏حسني أشهر من صوت الفنان العالمي جايسون ديرولو، الذي قدم شخصية "بيتر باركر" في الفيلم ‏الأصلي.

إيرادات جيدة‬
تصدر فيلم الرسوم المتحركة "‏Angry Birds 2‎‏" إيرادات شباك التذاكر في دور العرض ‏العالمية، حيث استطاع أن يحقق إيرادات وصلت إلى 47 مليون دولار منذ طرحه يوم ‏‏13 أغسطس في دور العرض المختلفة حول العالم، وانقسمت الإيرادات إلى 17 مليون دولار ‏في الولايات المتحدة، و30 مليون دولار حول العالم.‬
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون