أسواق الأسهم- العالمية

الأسهم الأوروبية تتراجع تحت ضغط المخاوف بشأن النمو العالمي

 هبطت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء مع إحجام المستثمرين عن وضع رهانات جريئة بسبب المخاوف من ركود عالمي، بينما ارتفعت الأسهم البريطانية بفعل هبوط الجنيه الاسترليني في ظل القلق من خروج غير منظم لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.2 في المئة، مقلصا خسائره الحادة المبكرة، مدعوما بمؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني الذي تغلب عليه أسهم شركات التصدير، مع تراجع الاسترليني بعدما أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن خطط لتعليق عمل البرلمان.
ويقلص تحرك جونسون، الذي وافقت عليه الملكة إليزابيث، من قدرة البرلمان على عرقلة خططه فيما يتعلق بانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، وهو ما أذكى مخاوف من فوضى اقتصادية إذا تم الانفصال بدون اتفاقية في 31 أكتوبر.
وكانت الصورة أكثر تباينا في بقية أوروبا، حيث أغلق المؤشر داكس الألماني الحساس للتجارة، منخفضا لكن المؤشر إيبكس الأسباني المثقل بأسهم البنوك، أغلق مرتفعا في حين استقر المؤشر إم.آي.بي للأسهم الإيطالية.
ويضع تصعيد حاد في حرب الرسوم الجمركية بين الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم، ضغوطا متزايدة على الاقتصاد العالمي ويتجه المؤشر ستوكس 600 في مسار نحو إنهاء شهر أغسطس آب منخفضا.

 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية