الناس

وفاة الممثل بيتر فوندا.. «كابتن أمريكا» في 1969

قالت وسائل إعلام أمريكية، إن الممثل الأمريكي بيتر فوندا نجل أسطورة السينما الأمريكية هنري فوندا توفي عن عمر ناهز 79 عاما.
وكشفت موقع قناة "سي بي إس" الأمريكية أمس الأول، أن سبب وفاة فوندا، هو الإصابة بسرطان الرئة. ونقل عن عائلته قولها "ببالغ الحزن نعلن نبأ وفاة بيتر فوندا". وقالت عائلته في بيان، إن "فوندا توفي صباح الجمعة في منزله في لوس أنجلوس عن عمر ناهز 79 عاما".
وقالت شقيقته جين فوندا في بيان، "أنا حزينة للغاية، كان أخي الطفل الرقيق القلب، متحدث العائلة، لقد قضيت وقتا جميلا برفقته خلال أيامه الأخيرة، خرج من هذه الدنيا ضاحكا". يذكر أن فوندا ولد في نيويورك عام 1940 لأبوين كانت شخصياتهما عكس الصور المتمردة التي يرعاها أطفالهما.
وكان الأب هنري فوندا عملاقا في هوليوود، اشتهر بلعب دور رعاة البقر والجنود، فيما كانت الأم فرانسيس فورد سيمور اجتماعية أمريكية كندية المولد.، فيما اشتهر بيتر فوندا بعد لعبه دور "كابتن أمريكا" في فيلم "إيزي رايدر"1969".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس