الأخيرة

"إنستجرام" تضيف أداة للإبلاغ عن المعلومات الزائفة

أعلن موقع إنستجرام لمشاركة الصور المملوك لشركة فيسبوك أنه أضاف خاصية تتيح للمستخدمين الإبلاغ عن المنشورات التي يعتقدون أنها زائفة وذلك في مسعى منه لمنع ظهور المعلومات المضللة وغيرها من الانتهاكات على منصته.
ولا تحظر "فيسبوك" نشر معلومات زائفة في أي من خدماتها للتواصل الاجتماعي لكنها تتخذ خطوات للحد من انتشارها وتحذر المستخدمين بشأنها وذلك وفقا لـ"رويترز".
ولدى "فيسبوك" 54 شريكا لفحص الحقائق يعملون في 24 لغة لكن البرنامج في "إنستجرام" سيتاح في الولايات المتحدة فقط.
وقالت ستيفاني أوتواي المتحدثة باسم "فيسبوك": "هذه خطوة أولية حيث نعمل باتجاه نهج أكثر شمولا لمعالجة المعلومات المضللة".
ولوضع علامة على محتوى زائف يتعين على المستخدم النقر على القائمة ثلاثية النقاط في الزاوية اليمنى العليا لـ"إنستجرام"، واختيار "غير مناسب"، ثم "معلومات خاطئة"، وإذا كان ذلك المنشور غير صحيح بالفعل، فلن يتم حذفه مباشرة، وإنما سيتم التقليل من شأنه في علامات التبويب والاستكشاف وصفحات التصنيف، ولن يتم إخطار صاحب المنشور عندما يكون قيد المراجعة، ولن يتمكن من معرفة هل اتخذ القرار بصحته أم لا.
وستراجع المنشورات بواسطة مدققي حقائق حياديين تابعين لجهات خارجية، وهم المدققون أنفسهم الذين يراجعون محتوى الحقائق في "فيسبوك".
وتختلف هذه الأداة الجديدة قليلا عن البرنامج التجريبي الذي أطلق في شهر مايو الذي يسمح للمستخدمين بوضع علامة تدل على محتوى "زائف".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة