أخبار اقتصادية- عالمية

تراجع سهم "كرافت هاينز" إلى مستوى قياسي بعد النتائج المخيبة للآمال

استهل سهم شركة الصناعات الغذائية الأمريكية "كرافت هاينز" تعاملات اليوم الخميس بتراجع قياسي بعد إعلانها تراجع المبيعات خلال النصف الأول من العام الحالي.
كانت إدارة الشركة قد أبلغت المستثمرين بأنها تحتاج إلى "خطة طويلة المدى" ولكنها تفتقد إلى الثقة اللازمة للمضي قدما. وفقد السهم حوالي 14% من قيمته في بداية تعاملات اليوم في نيويورك ليصل إلى أقل مستوى له منذ قيام الشركة في .2015
يأتي ذلك فيما قال "ميجول باتريسيو" الرئيس التنفيذي الجديد للشركة إن أرباح تشغيلها خلال النصف الأول من العام الحالي انخفضت بنسبة 15% سنويا في السوق المحلية. وتراجعت المبيعات بشدة، في الوقت الذي تكافح فيه "كرافت هاينز" لتعزيز نموها من خلال مجموعة علامات تجارية تنتجها، مضيفا "مستوى التراجع الذي سجلناه خلال النصف الأول من العام الحالي هو أمر لا يمكننا قبول استمراره".
وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن هذه النتائج المخيبة للآمال، هي أول مؤشر على أداء الشركة بعد بداية العام الصعبة عندما تعرضت لسلسلة من الأنباء السيئة التي دفعت بسعر سهمها إلى التراجع. ففي فبراير الماضي جاء خبر التحقيق الذي تجريه هيئة أوراق المالية الأمريكية مع الشركة ثم الأرباح الضعيفة وشطب 15.4 مليار دولار من قيمة أصولها لتثير أسئلة جوهرية حول استراتيجية إدارة الشركة الأمريكية التي ركزت على خفض الإنفاق. كما أسفر تحقيق داخلي أجرته الشركة عن وجود مشكلات محاسبية مما أجبرها على تأخير إعلان نتائجها وبياناتها المالية.
من ناحيته اعترف الرئيس التنفيذي للشركة بأنه مازال أمامهم "عمل كبير لتحديد أولوياتهم الاستراتيجية وتغيير مسار شركتنا".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية