أحداث في صور

أمريكا تحيي الذكرى السنوية الـ50 لإرسال ناسا رواد فضاء إلى القمر

تحيي الولايات المتحدة اليوم السبت ذكرى مرور 50 عاما على إرسال إدارة الطيران والفضاء الأمريكية "ناسا" رواد فضاء إلى القمر، وهو واحد من الإنجازات الكبيرة لوكالة الفضاء، وذكرى تأمل ناسا في أن تلهم بعودة إلى القمر وما وراءه.
وسيلتزم عشاق الفضاء والقمر في مختلف أنحاء العالم الصمت في الساعة الرابعة و17 دقيقة (2017 بتوقيت جرينتش)- وهي نفس اللحظة في عام 1969 التي هبطت فيها مركبة فضائية تحمل رائدي الفضاء، نيل ارمسترونج وبوز الدرين إلى القمر.
وسيتذكر الكثيرون اللحظات المتوترة، عندما اضطر ارمسترونج لقيادة المركبة بعيدا عن فوهة مليئة بالصخور في غضون ثوان من نفاد الوقود.
وبعد ذلك بست ساعات، أصبح ارمسترونج أول إنسان تطأ قدماه سطح القمر، ملخصا الإنجاز بكلمات سجلت في التاريخ: "هذه خطوة صغيرة واحدة لرجل، وقفزة ضخمة واحدة للبشرية".
وجمع رائدا الفضاء صخورا من القمر وغرسا علما أمريكيا على السطح المترب قبل أن يغادرا في اليوم التالي للقاء مايكل كولينز في وحدة القيادة ويعودا إلى الأرض.
ويتم الاحتفال بالفعل بالذكرى السنوية بالعديد من الأحداث في مختلف أنحاء الولايات المتحدة، حيث تأمل ناسا في إلهام جيل جديد من المهندسين ورواد الفضاء، الذين يحاولون تنفيذ خططهم الحالية للعودة إلى القمر ثم إرسال طاقم إلى كوكب المريخ.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أحداث في صور