أسواق الأسهم- الخليجية

ارتفاع معظم الأسهم الخليجية .. و«دبي» يقود المكاسب بفضل قطاع العقارات

أغلقت معظم أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية على ارتفاع أمس، عاكسة مكاسب الأسواق العالمية في أواخر الأسبوع الماضي، ومدعومة بنتائج مالية إيجابية لعدد من الشركات في الربع الثاني من العام.
ووفقا لـ"رويترز" زاد مؤشر سوق دبي 0.7 في المائة إلى 2705 نقاط، مع صعود سهم "الاتحاد العقارية" 3.6 في المائة، بينما ارتفع سهم "إعمار العقارية"، ذو الثقل في السوق 1 في المائة.
وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 في المائة إلى 5056 نقطة، مع صعود سهم الدار العقارية 3.9 في المائة.
وقالت الشركة الأسبوع الماضي إنها شاركت حكومة أبوظبي لتسليم مشروعات بقيمة خمسة مليارات درهم (1.36 مليار دولار).
وكان سهم الواحة كابيتال من بين الأسهم الأفضل أداء في البورصة، بصعوده 5.3 في المائة.
وقالت مصادر في وقت سابق من العام إن الواحة كابيتال، التي هوت أسهمها أكثر من 50 في المائة منذ بداية العام، تجري محادثات مع شركة استثمار أخرى وهي "جلف كابيتال" بشأن اندماج، والتغييرات الأخيرة في الإدارة قد تشير إلى أن الشركة تضع استراتيجية جديدة للنمو.
وفي البحرين، استقر المؤشر عند 1537 نقطة، وبلغت كمية تداولات 3.103 مليون سهم، بسيولة 644842 دينارا، في حين ارتفعت القيمة السوقية مليون دينار من 9.651 مليار دينار إلى 9.652 مليار دينار بنهاية الجلسة.
وهبط قطاعا البنوك التجارية والخدمات، بينما ارتفع وحيدا قطاع الاستثمار، فيما استقر قطاع الصناعة دون تغيير.
وعلى مستوى أداء الأسهم الرابحة والخاسرة، جاء في صدارة القائمة الخضراء سهم مجموعة "جي إف إتش" المالية المدرجة في بورصة البحرين، بورصة الكويت، وسوق دبي المالي، تلاه سهم "بي. إم. إم. أي" ثم أتى ثالثا سهم شركة "مجمع البحرين للأسواق الحرة".
وفي سلطنة عمان، هبط المؤشر 0.4 في المائة إلى 3794 نقطة، وتأثر المؤشر العام بتراجع أغلبية الأسهم القيادية؛ وتقدم الخليجية للاستثمار المتراجعين بنسبة 5.63 في المائة، وانخفض "مسقط للتمويل" 4.69 في المائة، وتراجع كذلك "الأنوار للسيراميك" 4.67 في المائة. وجاء تراجع المؤشر مع تراجع المؤشرات القطاعية مجتمعة، وتقدمها الصناعة بنسبة 0.65 في المائة، مع تراجع "الأنوار للسيراميك"، وتراجع "فولتامب للطاقة" 2.78 في المائة.
أما في الكويت فنزل المؤشر قليلا إلى 6775 نقطة، وزادت أحجام التداول بنحو 1.2 في المائة إلى 238.07 مليون سهم مقابل 235.24 مليون سهم بالجلسة السابقة، فيما تراجعت سيولة البورصة 32 في المائة إلى 38.64 مليون دينار مقابل 56.81 مليون دينار الخميس الماضي. وسجلت مؤشرات ستة قطاعات ارتفاعا بصدارة الخدمات المالية بنمو نسبته 0.73 في المائة، فيما تراجعت مؤشرات أربعة قطاعات أخرى يتصدرها الخدمات الاستهلاكية بنحو 0.48 في المائة.
وتراجع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 1 في المائة إلى 13672 نقطة، مع هبوط سهم أوراسكوم للاستثمار القابضة 3.9 في المائة. وارتفع سهم الشركة بشكل كبير الأسبوع الماضي بعدما سحب مجلس إدارتها عرضا للاستحواذ على شركة النيل للسكر.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية