أخبار اقتصادية- عالمية

ارتفاع الإنتاج الصناعي لـ"اليورو" يقوض سياسات التحفيز لـ "المركزي الأوروبي"

ارتفع الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو أكثر من المتوقع في أيار (مايو) الماضي، بحسب بيانات صادرة أمس، ما طغى على أثر انخفاضات سجلها الإنتاج في الشهرين الفائتين، ومثل تحديا لتوقعات قاتمة ناجمة عن نزاعات تجارية مستمرة منذ فترة طويلة.
ووفقا لـ"رويترز"، فإنه قد تقوض القراءة الإيجابية موقف صانعي سياسات البنك المركزي الأوروبي الذين يفضلون تطبيق مزيد من التحفيز لمواجهة ضعف النمو وانخفاض التضخم في منطقة اليورو، على الرغم من تحذير خبراء اقتصاديين من أن التحسن ربما يكون مؤقتا.
وقال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي "يوروستات" إن إنتاج مصانع منطقة اليورو زاد 0.9 في المائة في أيار (مايو) على أساس شهري، متفوقا على توقعات السوق التي أشارت إلى زيادة نسبتها 0.2 في المائة. وكانت أكثر التوقعات تشاؤما تشير إلى انخفاض يصل إلى 0.5 في المائة.
كما عدل "يوروستات" صعود بياناته لشهر نيسان (أبريل) الماضي، التي تظهر حاليا انخفاض الإنتاج 0.4 في المائة بدلا من 0.5 في المائة في التقديرات السابقة.
كما تراجع الإنتاج في آذار (مارس) 2019 0.3 في المائة واستقر في شباط فبراير) من العام نفسه بعد أن ارتفع 0.2 في المائة في كانون الثاني (يناير) الماضي.
وترجع الزيادة في أيار (مايو) إلى ارتفاع إنتاج السلع الاستهلاكية غير المعمرة مثل الملابس والأغذية المعلبة، الذي زاد 2.7 في المائة.
يشار إلى أن مسح قبل أيام أظهر انكماش أنشطة المصانع في منطقة اليورو بوتيرة أسرع مما كان يعتقد من قبل في الشهر الماضي، ما يشير إلى أن أي تحسن لن يكون سريعا.
وستعزز البيانات الضعيفة الدعوات للبنك المركزي الأوروبي لتيسير السياسة النقدية حيث تسلط الضوء على ضعف الضغوط التضخمية.
وسجلت القراءة النهائية لمؤشر "آي.اتش.اس" ماركت لمديري المشتريات في القطاع الصناعي في حزيران (يونيو) 47.6 مقارنة بـ 47.8 في القراءة الأولية السابقة و47.7 في أيار (مايو)، لتبقى للشهر الخامس على التوالي دون مستوى الـ50 الفارق بين النمو والانكماش.
وظل مؤشر يقيس تغير الإنتاج، وهو يغذي مؤشر مديري المشتريات المجمع ويعد مقياسا جيدا لسلامة الاقتصاد، دون الـ50 للشهر الخامس، وسجل 48.5 مقارنة بـ 48.9 في أيار (مايو).
وقال كريس وليامسون من "آي.اتش.اس" ماركت "يظل الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو عالقا بشدة في الاتجاه النزولي الحاد، ليواصل الانكماش بأسرع وتيرة في أكثر من ست سنوات".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية