أخبار الشركات- عالمية

ماكرون يؤكد من طوكيو تمسكه بتحالف "رينو نيسان"

دافع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء في اليوم الأول من زيارته لليابان، عن تحالف رينو-نيسان ودعا إلى جعله أقوى رغم التوترات الشديدة بين الشركتين المصنّعتين للسيارات.
وأكّد ماكرون مع وصوله إلى الأرخبيل الذي يزوره للمرة الأولى بشكل رسمي، أن "تحالف رينو-نيسان هو بالطبع إنجاز نتمسّك به كثيراً" مضيفاً في كلمة ألقاها أمام الجالية الفرنسية في اليابان "أتمنّى أن يكون كل العالم ملتزماً بشكل تام" بهذا التحالف ليستمر ويزدهر.
وهزّ تحالف رينو- نيسان الذي يرمز إلى التعاون الصناعي بين البلدين منذ عشرين عاماً وتوسّع ليضمّ ميتسوبيشي موتورز، توقيف رئيس مجلس إدارته كارلوس غصن منذ سبعة أشهر بتهمة مخالفات مالية.
ورأى ماكرون أن الفرنسيين واليابانيين "معاً" يجب أن يعملوا على "تطوير أوجه التضافر والتحالفات بكل ما للكلمة من معنى" بهدف جعل التحالف "أقوى في مواجهة المنافسة الدولية". ولم يتطرّق الرئيس إلى مشروع دمج رينو وفيات كرايسلر الذي شكل ضربة لنيسان. وقد تم التخلّي عنه في الوقت الراهن.
في المقابل، رفض ماكرون في مؤتمر صحافي مشترك مع آبي عقب لقائهما، التعليق على الوضع الشخصي لكارلوس غصن فقال إن "ليس من شأن رئيس الجمهورية الفرنسية التدخّل علناً" في مسألة قضائية.
ووجّه القضاء الياباني لكارلوس غصن تهمة عدم تصريحه عن كامل مداخيله في وثائق مالية واختلاس أموال نيسان. ويخضع حالياً غصن للإقامة الجبرية في طوكيو في انتظار محاكمته.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية