أخبار اقتصادية- عالمية

محكمة أوروبية: وجود تسرب وقود على المدرج يسقط حق المسافرين في الحصول على تعويض

قضت المحكمة العليا بالاتحاد الأوروبي اليوم بأن من حق شركات الطيران أن تبلغ عن وجود "ظروف طارئة" لإسقاط حق المسافرين في الحصول على تعويض إذا ما تسبب تسرب وقود على مدرج المطار لتأخر في الرحلات.
وتجدر الإشارة إلى أن حقوق الركاب أصبحت مصدر نزاع متزايد في السماوات الأوروبية المزحمة، وأصبحت دول مثل ألمانيا تسجل ارتفاعات حادة في عدد الشكاوى.
ويتعلق الحكم بدعوى مقامة ضد "رايان إير" التي رفضت دفع تعويض بقيمة 250 يورو (285 دولار) لراكب بعدما تأخرت رحلة من إيطاليا إلى بلجيكا لأربع ساعات بسبب تسرب وقود على المدرج.
ووفقا للوائح الاتحاد الأوروبي، يمكن للمسافرين طلب تعويض إذا ما تأخرت الرحلة لأكثر من ثلاث ساعات، إلا في الظروف الاستثنائية.
ورأى قضاة محكمة العدل الأوروبية، في مذكرة غير ملزمة، أنه في هذه الحالة فإن وجود وقود تسرب من طائرة أخرى على المدرج وتسبب في التأخير هو أمر "لم يكن من الممكن تجنبه حتى إذا ما تم اتخاذ جميع التدابير المتناسبة".
وأضافوا أنه يمكن اعتبار هذه الحالة "ظرفا طارئا".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية