الأخيرة

مسافرة مزعجة تتسبب في مناورة جوية بسماء لندن

اعتقلت السلطات البريطانية مسافرة "مزعجة للغاية"، دفعت طاقم طائرة إلى الاستغاثة بسلاح الجو الملكي أثناء رحلة جوية.
وقالت صحيفة "جارديان" البريطانية، إن مقاتلتين من سلاح الجو الملكي تسببتا في خرق حاجز الصوت شمال شرقي منطقة لندن الكبرى، أثناء مرافقة طائرة ركاب مدنية، أبلغ طاقمها عن المسافرة.
وأضافت الصحيفة أن السلطات اعتقلت امرأة تبلغ من العمر 25 عاما، بعد هجوم لم تعرف تفاصيله بعد، على متن رحلة جوية، الأمر الذي استدعى تحرك المقاتلتين لمرافقة الطائرة أثناء العودة إلى مطار لندن ستانستد.
وأوضحت خطوط طيران "جيت 2" البريطانية أنه بسبب "مسافرة مزعجة للغاية" على متن رحلة من ستانستد إلى مدينة دالامان في تركيا، أمس الأول، أجبرت الطائرة للعودة إلى مطار لندن.
وقالت شرطة مقاطعة إسيكس الإنجليزية إن السلطات اعتقلت الراكبة للاشتباه في هجوم، وتعريض طائرة للخطر.
وتسببت المقاتلتان، وهما من طراز تايفون، في اختراق حاجز الصوت في شمال شرق منطقة لندن الكبرى، أثناء تحليقهما لاعتراض الطائرة ومرافقتها مرة أخرى إلى ستانستد، ما دفع السكان إلى الاتصال بالطوارئ.
ونقلت "جارديان" عن رجل وصفه للضجيج الصوتي، وكأنه "انفجار كبير فجر نافذتي تقريبا".
وقالت متحدثة باسم خطوط طيران "جيت 2"، "نحن على علم بحادث يتعلق براكبة مزعجة للغاية على متن رحلة من ستانستد إلى دالامان، وقد عادت الطائرة بأمان ونحن على اتصال بالسلطات المعنية لدعم تحقيقاتها. نحن نعمل بجد لضمان وصول المسافرين الباقين إلى وجهتهم في أقرب وقت ممكن".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة