أسواق الأسهم- الخليجية

البورصات الخليجية تواصل خسائرها وسط تداولات حذرة للمستثمرين

واصلت أسواق الأسهم الخليجية خسائرها أمس محاكية الحذر السائد بين المستثمرين في أعقاب هجمات على ناقلتي نفط الأسبوع الماضي، بينما دعمت مشتريات محلية بورصة مصر.
وهبط مؤشر سوق دبي 0.7 في المائة إلى 2614 نقطة، بينما انخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.2 في المائة إلى 4955 نقطة.
وبحسب "رويترز"، صعد مؤشر دبي في أوائل التعاملات بدعم من سهمي "داماك العقارية" و"الاتحاد العقارية"، اللذين أغلقا مرتفعين 2.2 و0.5 في المائة على الترتيب. لكن سهم "إعمار العقارية"، أكبر شركة تطوير عقاري في الإمارة، تراجع 2.5 في المائة ليضغط السهم ذو الثقل على المؤشر.
وهبط سهم الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو" 0.4 في المائة، مبددا مكاسبه المبكرة، بعدما قالت الشركة إن جهاز الإمارات للاستثمار، صندوق الثروة السيادي الإماراتي، زاد حصته فيها من خلال شراء 463.3 مليون سهم من المعمورة دايفير جلوبال هولدنج وجنرال إنفستمنت.
وفي أبوظبي، انخفضت الأسهم القيادية "الدار العقارية" وبنك أبوظبي الأول و"أدنوك للتوزيع" 1.7 و0.1 و0.4 في المائة على الترتيب، لتدفع مؤشر السوق إلى التراجع. ونزل مؤشر قطر 0.3 في المائة إلى 10480 نقطة. وارتفع مؤشر البحرين 0.1 في المائة إلى 1450 نقطة. وانخفض مؤشر مسقط 0.1 في المائة إلى 3915 نقطة. وهبط مؤشر الكويت 0.6 في المائة إلى 6352 نقطة.
وفي القاهرة، زاد المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.2 في المائة إلى 14210 نقاط، مدعوما باتجاه المصريين إلى الشراء مقابل مبيعات عربية وأجنبية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية