أخبار اقتصادية- عالمية

تقرير يحذر من تزايد الفجوة بين مدخرات المتقاعدين ومتوسط أعمارهم

قال المنتدى الاقتصادي العالمي في تقرير تم نشره اليوم الخميس إن من أن أصعب المشاكل التي تواجه المتقاعدين هى ضمان بقاء ما لديهم من مال طوال فترة حياتهم.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المنتدى التحذير من أن حسابات التقاعد لدى المتقاعدين في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبا واستراليا واليابان لا تزداد بسرعة كافية لكي تغطي ارتفاع متوسط الأعمار.
وأشار التقرير إلى أن نتيجة ذلك قد تكون انتهاء مدخرات المتقاعدين قبل انتهاء حياتهم بنحو عقد أو أكثر.
وقال هان يك الذي شارك فى كتابة التقرير " حجم هذه الفجوة يتطلب تحركا من جانب صانعي السياسات".
وخلص التقرير إلى أنه في أمريكا يمتلك المواطن / 65 عاما/ مدخرات تكفي مصاريف لمدة 9.7عام . وهذا يشير إلى وجود فجوة بواقع 8.3 عام.
وتواجه النساء اللاتي يعيشن لفترة أطول فجوة تقدر بـ 10.9عام.
وخلص المنتدي إلى أن المتقاعدين في حاجة لأموال كافية لتغطية 70% من مصروفاتهم بعد التقاعد، والتي لا يشمل الرعاية الاجتماعية.
وقد توجهت الحكومات وأصحاب العمل في أنحاء العالم لتحمل مزيد من المسؤولية تجاه المتقاعدين، وذلك من خلال التحول من المعاشات التقليدية لخطط مساهمة محددة.
وأشار تقرير المنتدى إلى أن حجم فجوة مدخرات التقاعد في أنحاء العالم قد يتجاوز 400 تريليون دولار بحلول عام 2015، مقارنة بـ 70% عام .2015
أوصى المنتدى بضمان أن تغطى خطط التقاعد المزيد من العاملين، كما طالب أصحاب العمل ببذل المزيد لتحسين خيارات الاستثمار مع تشجيع العاملين على ادخار أموال كافية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية