الناس

إطلاق مؤشر وطني لاحتساب حالات الطلاق في المملكة

وقعت جمعية المودة للتنمية الأسرية في منطقة مكة المكرمة مع مجلس شؤون الأسرة، شراكة استراتيجية لبناء المؤشر الوطني لاحتساب حالات الطلاق.
يأتي ذلك في ضوء هدف الجمعية بإعداد دراسات وبحوث تسهم في بناء السياسات والتشريعات الأسرية، حيث وقع الاتفاقية الدكتورة هلا التويجري أمين عام المجلس والمهندس فايز الحربي المشرف المالي في الجمعية.
وأفاد المهندس فايز الحربي بأن الجمعية تسعى من خلال هذه الشراكة مع مجلس شؤون الأسرة لبناء مؤشر وطني للطلاق مقابل حالات الزواج محليا والكشف عن الحجم الحقيقي لظاهرة الطلاق محليا وإقليميا وعالميا.
وأوضح المهندس الحربي، أن هذه الشراكة تهدف إلى أن يكون للقطاع غير الربحي فاعلية أكبر في قطاعات الأبحاث والبرامج الاجتماعية والفعاليات الثقافية وهو أحد أهداف "رؤية 2030"، مشيرا إلى أن بناء هذا المؤشر سيساعد على معرفة أعلى نسب أسباب الخلافات الزوجية والطلاق ما يساعد على اقتراح الحلول المناسبة لها.
وأشار إلى أن النتائج المتوقعة لهذه الشراكة تتخلص في التعرف على الوضع الراهن في توثيق إحصاءات الطلاق في المملكة، والكشف عن الحجم الحقيقي لظاهرة الطلاق في المجتمع السعودي وأسبابها الرئيسة، إضافة إلى تقديم دراسة وافية عن جوانب الخلل في الإجراءات الحالية لحساب معدلات الطلاق واقتراح تصميم برنامج لتوثيق حالات الطلاق بأنواعه المختلفة، وتصميم برامج توعوية وتدريبية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس