أخبار اقتصادية- عالمية

أستراليا تخفض توقعاتها لمحصول القمح بنسبة 11 % بسبب الجفاف

خفضت أستراليا توقعاتها لمحصول القمح للموسم الحالي بنسبة 11 % تقريبا، بعد موجة الجفاف في بداية الموسم الزراعي الجديد في ولايتي "نيو ساوث ويلز" و"ويسترن أستراليا" اللتين تتركز فيهما زراعة القمح.
وبحسب تقرير صادر عن مكتب الزراعة والموارد الاقتصادية والعلوم فإنه من المتوقع وصول إنتاج البلاد من القمح خلال الموسم الحالي إلى 21.2 مليون طن في حين كانت توقعات المكتب في مارس الماضي تبلغ 23.92 مليون طن.
وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى هذه التوقعات الأخيرة تزيد بنسبة 23 % تقريبا عن الإنتاج خلال الموسم الماضي.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن "بيتر جوداي" المدير التنفيذي للمكتب "لكي ينمو المحصول في هذه المناطق، فهو يحتاج إلى سقوط الأمطار الشتوية في الوقت المناسب".
كان مصرف "رابو بنك" قد أعلن في وقت سابق من الشهر الحالي أنه يتوقع أن يكون محصول القمح في أستراليا خلال العام الحالي أقل من 20 مليون طن بسبب فصل الصيف الحار وانخفاض معدل الأمطار عن المتوسط.
وأشارت وكالة بلومبرج إلى أن أستراليا التي تكون في الظروف العادية أكبر مصدر للقمح في الشطر الجنوبي من الكرة الأرضية قد اضطرت مؤخرا لاستيراد كميات من القمح من كندا نتيجة تراجع الإنتاج بسبب موجات الجفاف الطويلة.
في الوقت نفسه يتوقع المكتب الزراعي وصول إنتاج أستراليا من الشعير إلى 9.2 مليون طن في حين كانت توقعات مارس الماضي 8.8 مليون طن فقط. ويتوقع وصول إنتاج "كانولا" إلى 2.6 مليون طن وليس 3.7 مليون طن وفقا لتوقعات مارس الماضي. كما يتوقع المكتب وصول إنتاج القطن إلى 485 ألف طن وليس 581 ألف طن وفقا لتوقعات مارس الماضي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية