أسواق الأسهم- الخليجية

تباين أداء البورصات الخليجية .. ومبيعات أجنبية وعربية تهبط بـ «المصرية»

تباين أداء الأسواق الخليجية خلال تداولات أمس، وتراجعت الأسهم المصرية بضغط من مبيعات أجنبية وعربية وسط شح السيولة، بينما أغلقت أسواق أسهم خليجية أخرى، من بينها السعودية ودبي، بمناسبة عطلة عيد الفطر.
ووفقا لـ"رويترز" زاد المؤشر في البحرين 0.1 في المائة إلى 1435 نقطة، بدعم من أسهم المصارف والخدمات، ليسجل الصعود السادس على التوالي، محققا مكسبا قدره 1.69 نقطة، توافقا مع الجلسة الماضية.
وتراجع حجم التداولات إلى نحو 1.563 مليون سهم كما تراجعت السيولة إلى 388.4 ألف دينار، مقابل 3.285 مليون سهم، بسيولة إجمالية وصلت إلى 492.1 ألف دينار.
وسجل رأس المال السوقي للبورصة بجلسة أمس نحو 8.901 مليار دينار، بربح قيمته عشرة ملايين دينار.
وكانت أبرز الأسهم الصاعدة "عقارات سيف" 1.98 في المائة، و"البحرين للتسهيلات التجارية" 1.33 في المائة، و"الأهلي المتحد" 0.24 في المائة.
وفي سلطنة عمان، ارتفع المؤشر 0.1 في المائة إلى 3937 نقطة، رابحا 2.67 نقطة عن مستوياته في جلسة الخميس.
وارتفع مؤشرا قطاعي الصناعة والخدمات؛ ليصعد الأول 0.42 في المائة؛ مع صدارة سهم "جلفار للهندسة" على الرابحين بنسبة 2.5 في المائة، وارتفع ريسوت للأسمنت 1.8 في المائة. وصعد مؤشر قطاع الخدمات 0.04 في المائة؛ بدعم "عمانتل" المرتفع 1.05 في المائة.
وتراجع حجم التداولات إلى 8.53 مليون سهم، مقابل 14.88 مليون في الجلسة الماضية، وانخفضت قيمة التداولات إلى 848.59 ألف ريال، مقابل 1.7 مليون ريال في جلسة الخميس الماضي.
وفي الكويت، هبط المؤشر 0.2 في المائة إلى 6229 نقطة، إذ تراجع المؤشران الأول والعام بنسبة 0.21 في المائة و.011 في المائة على التوالي، بينما ارتفع الرئيس 0.18 في المائة.
وتراجعت السيولة إلى 22.03 مليون دينار، مقابل 30.95 مليون دينار الخميس، وهبطت أحجام التداول عند 72.30 مليون سهم، مقارنة بـ 91.75 مليون سهم في الجلسة السابقة.
وشهدت التعاملات تراجع خمسة قطاعات أبرزها البنوك بنسبة 0.36 في المائة، بينما ارتفعت ثلاثة قطاعات تقدمها الاتصالات بـ2.16 في المائة.
وتراجع المؤشر في قطر 1 في المائة إلى 10168 نقطة، بضغط انخفاض ستة قطاعات بقيادة البنوك والخدمات المالية، وسط تقلص بالتداولات.
وتقلصت السيولة إلى 197.35 مليون ريال، مقارنة بـ771.36 مليون ريال الخميس، وهبطت أحجام التداول عند 9.58 مليون سهم، مقابل 36.64 مليون سهم في الجلسة السابقة.
وفي القاهرة، تراجع المؤشر 0.6 في المائة إلى 13691 نقطة، متأثرا بمبيعات العرب والأجانب، وسط ضعف أحجام التداول وسيولة السوق.
وخسر رأس المال السوقي بنهاية الجلسة نحو 3.1 مليار جنيه، ليغلق على 741.9 مليار جنيه، مقابل 745.01 مليار جنيه بنهاية تداولات الخميس الماضي.
وبلغ حجم التداول الإجمالي في ختام التعاملات، نحو 43.75 مليون سهم، بقيمة 258.62 مليون جنيه، عبر تنفيذ 7.71 ألف عملية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية