الطاقة- المعادن

ميركل: التوقف عن استخدام الفحم في توليد الطاقة يتطلب جهدا مضنيا

ذكرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن التوقف عن استخدام الفحم في توليد الطاقة يتطلب "جهدا مضنيا".
وقالت ميركل اليوم في برلين خلال خطابها أمام وفود منتدى "بطرسبرج" الدولي للمناخ: "يتعين أن يكون لدينا قبول مجتمعي لهذا التحول"
وأعلنت ميركل أن حكومتها ستقرر الأسبوع المقبل محاور رئيسية لإجراءات بشأن إجراء تغيير هيكلي في مناطق الفحم المتضررة، والتي ستتضمن تقديم مساعدات بالمليارات، مؤكدة أن الحكومة ستلتزم بتعهداتها.
وأشارت ميركل إلى ضرورة توفر توافق مجتمعي بشأن التوقف عن استخدام الفحم في إنتاج الطاقة، مثلما تحقق هذا التوافق داخل اللجنة الحكومية المختصة بهذا الشأن.
وكانت اللجنة، التي تضم ممثلين عن أوساط اقتصادية ونقابية ومنظمات بيئية، اتفقت على خطة للتوفق التدريجي عن توليد الكهرباء من الفحم الضار بالبيئة بحلول عام .2038 وتسعى الحكومة الألمانية لتطبيق هذه الخطة. وتتحدث ميركل عن "علامة فارقة بالغة الأهمية".
وتخطط الحكومة الألمانية لخفض الانبعاثات الكربونية المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري بنسبة تتراوح بين 80 و90% بحلول عام 2050 مقارنة بعام .1990
وينشأ ثاني أكسيد الكربون على وجه الخصوص من احتراق الفحم والنفط والغاز وإنتاج الأسمنت وعمليات تصنيع أخرى.
ويزيد تركيز ثاني أكسيد الكربون حاليا بنسبة تفوق 45% مقارنة بفترة ما قبل الصناعة؛ أي قبل عام .1750 وارتفع متوسط درجة حرارة الأرض منذ ذلك الحين بنحو درجة مئوية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن