أخبار اقتصادية- خليجية

تراجع أرباح «طيران الإمارات» 69 % .. تأثرت بارتفاع أسعار النفط وقوة الدولار

سجلت "طيران الإمارات" انخفاضا في أرباحها السنوية الصافية بنسبة 69 في المائة، بسبب ارتفاع أسعار النفط وقوة الدولار في السنة المالية 2018 - 2019 التي وصفتها الشركة بـ"الصعبة".
وبحسب "الفرنسية"، قالت الشركة المملوكة من حكومة دبي في بيان أمس، إنها حققت أرباحا صافية قدرها 871 مليون درهم (237 مليون دولار) في السنة المالية بانخفاض نسبته 69 في المائة عن أرباح السنة التي سبقتها.
ونقل البيان عن الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، عن السنة المالية "لم يأت أداؤنا بمقدار طموحنا خلال السنة المالية 2018 - 2019 التي كانت صعبة، فقد أدى ارتفاع أسعار النفط وقوة الدولار إلى تآكل أرباحنا، وترافق ذلك أيضا من تزايد حدة المنافسة في أسواقنا الرئيسة".
وبحسب الشركة فإن قوة العملة الأمريكية مقابل عملات معظم الدول التي تعمل فيها طيران الإمارات انعكست سلبا على الأرباح بقيمة 572 مليون درهم (156 مليون دولار).
ونقلت "طيران الإمارات" 58.6 مليون راكب في العام المالي. بينما ارتفعت قيمة فاتورة الوقود بشكل كبير بنسبة 25 في المائة، مقارنة بالسنة المالية السابقة.
وذكرت الشركة أن فاتورة الوقود بلغت 30.8 مليار درهم (8.4 مليار دولار)، مشيرة إلى أنها أكبر فاتورة وقود سنوية لـ"طيران الإمارات" على الإطلاق.
وبحسب الألمانية"، فإن صافي أرباح مجموعة "طيران الإمارات" خلال العام المالي المنتهي في 31 آذار (مارس) الماضي بلغ 2.32 مليار درهم (632 مليون دولار)، في حين زادت الإيرادات بنسبة 7 في المائة إلى 109.3 مليار درهم.
وأشارت الشركة إلى تراجع معدل الإشغال على طائراتها خلال العام المالي الماضي إلى 76.8 في المائة مقابل 77.5 في المائة خلال العام السابق، بحسب البيان الصادر عن الشركة.
وتراجع الفائض النقدي للشركة بنسبة 13 في المائة سنويا إلى 22.2 مليار درهم بعد مخصصات الاستثمار والتوزيعات النقدية للعام الماضي التي بلغت ملياري درهم.
ومن المنتظر انخفاض قيمة الأموال التي ستقدمها شركة الطيران إلى "مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية" المالكة لها إلى 500 مليون درهم خلال العام المالي الحالي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- خليجية