أخبار اقتصادية- محلية

تراجع واردات المملكة من الدقيق المطحون 55 % في عام

بلغ حجم واردات السعودية من دقيق القمح المطحون خلال العام الماضي نحو 92 طنا، مسجلة تراجعا بنحو 55 في المائة، بما يعادل 114 طنا، مقارنة بـ 206 أطنان تم استيرادها في 2017.
ووفقا لبيانات رسمية - اطلعت "الاقتصادية" عليها -، فإن قيمة الكميات التي استوردتها المملكة من الدقيق المطحون خلال العام الماضي، بلغت نحو 211.5 مليون ريال، متراجعة بنحو 274.9 مليون ريال، مقارنة بـ 486.5 مليون ريال قيمة واردات عام 2017. وتصدرت الكويت قائمة الدول التي تم الاستيراد منها خلال العام الماضي، وذلك بنحو 67 طنا، بقيمة إجمالية بلغت 160 مليون ريال، ثم الإمارات بنحو 15 طنا بقيمة تجاوزت 31.9 مليون ريال، تليها مصر بـ 4.8 طن بقيمة وصلت إلى ستة ملايين ريال.
أما في عام 2017، فجاءت لبنان في المرتبة الأولى في قائمة الدول التي تم الاستيراد منها بكميات بلغت 98 طنا، بقيمة وصلت إلى نحو 252 مليون ريال، فالكويت بـ 71 طنا بقيمة 166.9 مليون ريال، ثم الإمارات بـ 17.7 طن بقيمة بلغت 31 مليون ريال.
وشملت قائمة الدول التي تم استيراد الدقيق المطحون منها خلال العام الماضي كلا من إيطاليا، وفرنسا، ولبنان، والهند، وقبرص، واليمن، وهولندا، وأمريكا، وتركيا، وعمان، وألمانيا، ولتوانيا، وباكستان، وإيرلندا، وعددا من الدول الأخرى، إلى جانب الكويت والإمارات ومصر.
وكانت وزارة التجارة والاستثمار أعلنت تأسيس شركات مطاحن الدقيق الأربع تنفيذا لقرار مجلس الوزراء الذي وجه بتأسيس تلك الشركات بالتنسيق بين المؤسسة العامة للحبوب وصندوق الاستثمارات العامة؛ وذلك طبقا للبرنامج التنفيذي والزمني لبرنامج التخصيص.
وانطلق نشاط الشركات الأربع لإنتاج الدقيق، وهي شركة المطاحن الأولى ومقرها جدة، وشركة المطاحن الثانية في الرياض، وشركة المطاحن الثالثة في خميس مشيط، وشركة المطاحن الرابعة في الدمام.
واستطاعت الشركات منذ تأسيسها توفير احتياجات السوق المحلية من الدقيق، وعملت على توفير مخزون استراتيجي، حيث يقدر الإنتاج اليومي من الدقيق على مستوى الشركات في حدود 250 ألف كيس دقيق في اليوم، ويبلغ المخزون نحو 2.5 مليون كيس وهو ما يعادل استهلاك أسبوعين.
وتمثل شركات مطاحن الدقيق فرصة للاستثمار في قطاع الدقيق في السعودية، والذي يعد أكبر سوق في الشرق الأوسط، كما تمنح فرص التوسع في المنتجات الإضافية لمواكبة متطلبات السوق المحلية.
وبلغ عدد عملاء الدقيق في السعودية المسجلين لدى المؤسسة العامة للحبوب 1354 عميلا منتشرين في جميع أنحاء المملكة، في حين بلغ عدد المستفيدين من الدقيق 21609 مستفيدين، وهم عبارة عن مخابز وأسواق تجارية ومطاعم متعددة، ومؤسسات.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية