سفر وسياحة

"السياحة" تعزز مفهوم الحقوق والواجبات للمستفيدين من خدمات القطاع السياحي

أكدت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالتزامن مع الأسبوع الخليجي لحماية المستهلك على أهمية تعزيز وعي المستهلك لكونه أحد أهم المرتكزات التي تحافظ على حقوقه كما أن هذا الوعي يدفع مقدمي الخدمات السياحية إلى التجويد الذي يفضي إلى ترسيخ الثقة بالمنتج السياحي. وسنت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني جملة من الأنظمة واللوائح الكفيلة بحماية المستهلك والمستفيد النهائي من الخدمات المقدمة في منشآت القطاع السياحي بالمملكة.

وتسعى الهيئة إلى تقديم الرسائل التوعوية المهمة للمستفيدين من الخدمات المقدمة في منشآت القطاع السياحي وذلك عبر منصاتها الإلكترونية المتضمنة التعريف بحقوق المستهلك وفق نظام السياحة ولوائحها التنفيذية إضافة إلى تخصيص مركز للاتصال السياحي 19988 لاستقبال الشكاوى والاقتراحات والاستفسارات على مدار الساعة فيما يتعلق بالفنادق والمنتجعات والشقق المفروشة ووكالات السفر وما في حكمها. ويعد الأسبوع الخليجي لحماية المستهلك فعالية سنوية تهدف إلى توحيد الجهود الخليجية لأجل توسيع مظلة حماية المستهلك ليتمكن من الحصول على حقوقه وتعويضه عن أي تقصير يحدث تجاهه.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة