الرياضة

نصف الطريق إلى العين

سيكون ملعب جامعة الملك سعود "محيط الرعب"، شاهدا على المعركة الأولى بين الهلال وضيفه الأهلي، في كلاسيكو سعودي مختلف، برسم ذهاب نصف نهائي كأس زايد للأندية الأبطال، المسابقة التي سيحصل الفائز بها على ستة ملايين دولار، والوصيف 2.5 مليون دولار. ويطمح الفريقان إلى حجز بطاقة العبور إلى نهائي البطولة العربية الذي سيلعب في الـ 18 من نيسان (أبريل) المقبل على ستاد هزاع بن زايد في العين الإماراتية. ويسعى الأزرق تحت قيادة مدربه الكرواتي زوران ماميتش، إلى استغلال عاملا الأرض والجمهور لتحقيق انتصار يساعد في تأمين الظهور في النهائي استباقا لمعركة الرد في جدة التي تحدّد لها منتصف الشهر المقبل، بينما يخطط نظيره خورخي فوساتي مدرب الأهلي، للعودة إلى معقله بنتيجة إيجابية.
يشار إلى أن الفائز من مباراة الهلال والأهلي، سيصطدم بالمتأهل من المباراة الأخرى التي تجمع المريخ السوداني، والنجم الساحلي التونسي، في أم درمان، بعد أن انتهى لقاء الذهاب بفوز النجم بهدف.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة